خليجي

مدفوعاً بتراجع الواردات.. انكماش العجز التجاري الأميركي للشهر الثاني على التوالي

[ad_1]

واصل عجز الميزان التجاري في الولايات المتحدة الانكماش للشهر الثاني على التوالي في يونيو حزيران، مدفوعاً بانخفاض قيمة واردات البلاد إلى أدنى مستوياتها في 18 شهراً.

وكشفت بيانات وزارة التجارة الأميركية الصادرة يوم الثلاثاء، أن عجز السلع والخدمات بلغ 65.5 مليار دولار في يونيو حزيران، بانخفاض بواقع 2.8 مليار دولار، مقارنة بقراءة مايو أيار المعدلة إلى 68.3 مليار دولار.

ويعكس انخفاض عجز السلع والخدمات في يونيو حزيران انخفاضاً في عجز ميزان السلع بمقدار 2.8 مليار دولار ليصل إلى 88.2 مليار دولار، مقارنة بانخفاض طفيف في فائض الخدمات بأقل من 0.1 مليار دولار ليصل إلى 22.7 مليار دولار.

وبلغت صادرات يونيو حزيران 247.5 مليار دولار، أي أقل بمقدار 0.3 مليار دولار عن صادرات مايو أيار، بينما سجلت الواردات نحو 313 مليار دولار، بانخفاض بواقع 3.1 مليار دولار عن واردات الشهر السابق، وهو أدنى مستوى منذ ديسمبر كانون الأول 2021.

وبالمقارنة بشهر يونيو حزيران 2022، انخفض العجز التجاري بمقدار 117.7 مليار دولار، أو 22.3 في المئة، بينما زادت الصادرات 37.6 مليار دولار أو 2.5 في المئة، مقابل انخفاض الواردات 80.1 مليار دولار أو ما يعادل أربعة في المئة.

[ad_2]

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى