اجتماع محافظ الشرقية ووزير البترول بشأن الغاز

اللواء خالد سعيد محافظ الشرقية

 

                                                                     محافظ الشرقية اللواء خالد سعيد

ONA ، ووكالات

في لقائه مع عدد من أعضاء البرلمان أكد اللواء خالد سعيد، محافظ الشرقية، ضرورة التنسيق والتكامل بين الجهاز التنفيذي وأعضاء مجلس النواب لمتابعة واستكمال تنفيذ المشروعات المفتوحة في كل القطاعات الخدمية وإزالة المعوقات أمام تنفيذها والانتهاء منها ودخولها الخدمة لتعود بالنفع والفائدة على المواطنين وكذلك لوضع الخطط الاستراتيجية والرؤى والمقترحات التي من شأنها أن تساهم في الارتقاء بكل الخدمات المقدمة للمواطنين.

وجاء خلال اللقاء  أمس السبت، مع عدد من أعضاء البرلمان بحضور اللواء سامي سيدهم، نائب المحافظ، واللواء السعيد عبدالمعطي، السكرتير العام، والمهندس عادل النجار، رئيس جهاز تنمية مدينة العاشر من رمضان، وممثلين عن شركة ناشيونال جاس، وذلك بقاعة الاجتماعات بالديوان العام.

وتم أيضًا استعراض مشكلة عدم استكمال خدمة توصيل الغاز الطبيعي لمراكز ومدن المحافظة وتم الاتفاق على تحديد موعد لعقد اجتماع، يضم ممثلين عن «وزارة البترول وهيئة البترول وشركتي إيجاس وناشيونال جاس» بحضور وزير البترول ومحافظ الشرقية والنواب، وذلك بلجنة الطاقة بالبرلمان للوصول إلى آلية محددة لحل مشكلة توصيل خدمة الغاز الطبيعي لمحافظة الشرقية ولتحقيق الاستفادة لمواطني المحافظة.

وأكد محافظ الشرقية ضرورة أن يستفيد المواطن الشرقاوي من خدمة الغاز الطبيعي كمصدر نظيف للطاقة يُقَدم للمواطن بشكل حضاري ولائق وبسعر مناسب.

وفي سياق آخر، أوضح محافظ الشرقية أنه تم التنبيه على رؤساء المراكز والمدن والأحياء التأكد من تشغيل محطات المياه بكامل طاقتها الإنتاجية حتى يتمتع المواطنون بالخدمات التي تقدمها لهم الدولة وليشعر المواطنون بحجم الإنفاق بهذا القطاع الحيوي والمهم الذي تخطت تكلفته الــ 3 مليارات جنيه داخل محافظة الشرقية لتوفير كوب مياه نظيف لكل مواطن ولوصول المياه للمناطق المحرومة والتي تعاني من ندرة المياه وكذلك لتحقيق الاكتفاء الذاتي من مياه الشرب.

وناقش الاجتماع موقف تنفيذ عدد من المشروعات التنموية والخدمية الجاري تنفيذها بمختلف مراكز ومدن المحافظة للتعرف على نسب التنفيذ وإعطاء دفعة قوية للعمل وسرعة الانتهاء من التنفيذ لخدمة المواطنين.