62 مديراً يستحقون الترقية في “البترول الكويت “

رصدت مؤسسة البترول الكويتية عدد المديرين المؤهلين للترقية الى مناصب نواب الأعضاء المنتدبين والذين مضى على شغلهم المنصب أكثر من 5 سنوات بحوالي 62 مديرا في مختلف القطاعات والشركات النفطية المنضوية تحت “البترول”.

وقال مصادر نفطية مسؤولة ان “البترول” قامت بتخفيض عدد سنوات الخبرة اللازمة للمديرين لشغل مناصب نواب الأعضاء المنتدبين من 5 سنوات الى 3 سنوات، وذلك بعد عمل مسح لتوزيع المديرين في القطاع النفطي، حيث تبين ان هناك عددا من العوائل الوظيفية ذات الطابع الفني التخصصي التي يصعب فيها ترقية المديرين الى المنصب الأعلى لعدم استيفائهم شروط الترقية (وهي 5 سنوات كما ذكر آنفا).

وذكرت ان مؤسسة البترول اطلعت على افضل التطبيقات العالمية في سوق العمل وتبين ان اغلب الشركات العالمية تعمل على ترقية مديريها بعد بقائهم عامين الى 3 أعوام فتم الأخذ بهذا التطبيق واعتماد فترة 3 سنوات كمدير كأحد الشروط العامة للاختيار.

وبينت المصادر ان “البترول” تقوم بعرض الوظائف الشاغرة حسب المجموعات الوظيفية على المرشحين في الشركات النفطية، حيث تجرى المفاضلة عند توافر شاغر وظيفي، وذلك في حالة الحاجة إلى استمرار الوظيفة الشاغرة، وفقا لمتطلبات الهيكل التنظيمي للمؤسسة.

وذكرت أن نظام الترقيات في القطاع النفطي يستند على مبدأ الاختيار وتكافؤ الفرص، من خلال اختيار المرشح المناسب للوظيفة الشاغرة، وبما يلبي متطلبات شغل الوظيفة، وذلك طبقا للضوابط والشروط الواردة بالنظام التي منها معيار تقييم الأداء السنوي.

وأوضحت ان معيار تقييم الأداء السنوي يمثل 25% من إجمالي النقاط، بالإضافة إلى مقابلة الموظف وتقييمه وفق شروط ومعايير محددة.