11 % زيادة فى قيمة الصادرات المصرية غير البترولية

أعلنت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة أن الصادرات المصرية غير البترولية حققت زيادة ملموسة بنسبة 11% خلال الـ 4 أشهر الأولي من عام 2021 حيث بلغت 9 مليار و800 مليون دولار مقارنة بـنحو 8 مليار و853 مليون دولار خلال نفس الفترة من عام 2020 مشيرةً إلى أن هذه الزيادة جاءت رغم الظروف الراهنة المرتبطة بأزمة فيروس كورونا التي يعاني منها العالم بأسره وذلك بفضل الجهود التي بذلتها الحكومة لمساندة القطاعات الإنتاجية والتصديرية خلال الأزمة، الأمر الذي ساهم في استمرار دوران عجلة الإنتاج والحفاظ على الأسواق التصديرية.

وقالت الوزيرة ان الواردات المصرية شهدت أيضا ارتفاعاً طفيفاً بنسبة5% حيث بلغت قيمتها 23 مليار و130 مليون دولار مقارنة بنحو 21 مليار و975 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضي .

ومن جانبه أوضح المهندس إسماعيل جابر، رئيس الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات أن أكبر القطاعات المستحوذة على قائمة الصادرات المصرية خلال الـ 4 أشهرالأولى من العام الجاري تضمنت قطاع الصناعات الطبية بقيمة 236 مليون دولار مقارنة بـ 148 مليون دولار خلال نفس الفترة من العام الماضى بزيادة بلغت نسبتها 60% وقطاع الصناعات اليدوية بقيمة 93 مليون دولار مقارنة بـ 61 مليون دولار بنسبة زيادة بلغت 53% وقطاع الصناعات الهندسية بقيمة 969 مليون دولار مقارنة بـ 655 مليون دولار بنسبة زيادة بلغت 48% وقطاع صناعة الجلود والأحذية بقيمة 28مليون دولار مقارنة بـ 20 مليون دولار بنسبة زيادة بلغت 40% وقطاع الملابس الجاهزة بقيمة586 مليون دولار مقارنة بـ 433 مليون دولار بنسبة زيادة بلغت 35% .

وأضاف رئيس الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات أن هناك 5 دول استحوذت أسواقها على نسبة 30.1 % من إجمالي الصادرات المصرية شملت الولايات المتحدة الأمريكية بقيمة 676 مليون دولار وتركيا بقيمة 651 مليون دولار والسعودية بقيمة 633 مليون دولار وإيطاليا بقيمة 586 مليون دولار ومالطا بقيمة 406 مليون دولار .

وحول أهم الدول المصدرة للسوق المصرى أشار جابر إلى أن هناك 5دول استحوذت على نسبة 41.2% من إجمالى الواردات المصرية فى الخارج شملت الصين بقيمة 4مليار و109 مليون دولار والولايات المتحدة بقيمة 2مليار و98 مليون دولار وألمانيا بقيمة مليار و345 مليون دولار وروسيا الاتحادية بقيمة مليار و118 مليون دولار و ايطاليا بقيمة 877 مليون دولار .