100مليون جنيه جنيه خسائر انفجار خزان مواد بترولية في مسطرد

قدرت الخسائر المبدئية لحادث انفجار خزان مواد بترولية بمسطرد فى مصر امس بـ100 مليون جنيه،وكان فريق من النيابة العامة بشبرا الخيمة،قد انتقل امس لمعاينة موقع انفجار الخزان الخاص بشركة “توتال” للمواد البترولية بمسطرد، الذي راح ضحيته مهندس وأصيب 3 آخرين.

وكشفت المعاينة أن المتوفي والمصابين كانوا يقومون بعملية لصيانة خزان فصل المواد البترولية بالمستودع، وحدث شرار كهربائي أدى لانفجار الخزان.وتبين أن المستودع ملك شركة “توتال” للمواد البترولية، وبه خزانات لحفظ المنتح من البنزين الـ92 والـ80 لتوزيعها بعد ذلك على محطات التموين التابعة للشركة، وأنه مؤخرا تم غلق المستودع لإجراء الصيانة الخاصة به وتم تفريغ كافة الخزانات من المنتجات البترولية، إلا أنه أثناء عملية الصيانة فوجئ فريق الإصلاحات بأن المواسير الخاصة بالخزانات بها بقايا غازات وهو ما تسبب في حدوث الانفجار.

أمرت النيابة بانتداب المعمل الجنائي لمعاينة الموقع وإعداد تقرير مفصل عن ملابسات الواقعة، وطلب تحريات المباحث حول الواقعة والتصريح بدفن الجثة عقب مناظرة الطب الشرعي لها والإستعلام عن حالة المصابين الـ3 لسؤالهم.

تبين من المعاينة أن المتوفي يدعى المهندس كريم متولي 36 سنة والمصابين عادل أحمد عقل 37 سنة، مصاب بنزيف في المخ، وإبراهيم سعيد أحمد ومصطفى عبدالحفيظ، مصابين في كسر في الفقرات القطنية، وتم نقلهم جميعا لمستشفى كليوباترا والزيتون بالقاهرة.