‏وكيل وزارة النفط والغاز الليبية يمهد لعلاقات اقتصادية مع امريكا

ناقش وكيل وزارة النفط والغاز لشئون الإنتاج الليبي م . رفعت محمد العبار، مع نائب السفير الأمريكي لدي ليبيا ليزلي اورديمان والوفد المرافق له أمس الاول، إمكانية قيام حكومة الولايات المتحدة الامريكية بدعم قطاع النفط والغاز الليبي، وذلك للمحافظة علي استقرار الانتاج وتطوير البنى التحتية وتوفير التقنيات اللازمة لتمكين إدارة القطاع النفطي من استغلال الموارد الاستغلال الامثل للموارد وتدعيم متانة العلاقات الثنائية وتطورها بين البلدين وجذب الاستثمارات.

‏ويترأس وكيل وزارة النفط والغاز لجنة فنية تتضمن عضوية شركات نفطية ليبية كبرى وعدد من اعضاء ومدراء الادارات الحيوية بمؤسسة النفط، وسبق تشكيل هذه اللجنة زيارة الوكيل لحقول حوض سرت ومرسي البريقة للتعرف عن كثب على مشاكل التي تعيق رفع الانتاج للنفط الخام والصناعات البتروكيميائية.

‏وفقا لمصدر من مستشاري رئيس الوزراء بحكومة الوحدة الوطنية في اتصال مع “الرياض”، فأن جهود العبار سوف تخفض حدة التوترات بين السلطات العليا والمؤسسات السيادية وإدارة القطاع النفطي الذي يحتاج تكاثف الجهود وتعزيز جهودها كا مصدر وحيد للدخل يجب ان يكون بعيدا عن التوترات السياسية ونستنتج ذلك من خلال لقاءات العبار مع المصرف المركزي ورئيس الوزراء لبلوغ تفاهمات تمكن من توفير الاموال الللازمة للقطاع .

‏واكدت الغرفة التجارية الأمريكية فرع ليبيا بأن وكيل وزارة النفط والغاز متفائل ويبدي دعمه للقاءات والمؤتمرات الاقنصادية المشتركة التي من شأنها ان تعزز من تبادل الخبرات والتقنيات وتفتح افاق الاستثمار المتبادل بين البلدين متانة العلاقات الثنائية وتطورها بين ليبيا وأمريكا.