وكالة IEA : نقص الغاز الطبيعى ينعش الطلب ويرفع أسعار البترول

أعلنت وكالة الطاقة الدولية IEA أن أزمة نقص الغاز الطبيعى التى تعانى منها دول أوروبا وآسيا حاليا أدت إلى انتعاش الطلب على النفط وبالتالى ارتفاع أسعار البترول وخصوصا مع نقص المعروض من النفط وانحسار القيود على السفر بالطائرات لارتفاع أعداد التطعيمات ضد فيروس كورونا إلى أكثر من 6.6 مليار جرعة حتى الآن على مستوى العالم مما جعل شركات الطاقة الأمريكية ترفع أعداد حفارات البترول والغاز العاملة إلى 543 حفارة للأسبوع السادس على التوالي.

وأكدت وكالة IEA أن شركات الطاقة الأمريكية رفعت هذا الأسبوع المنتهى اليوم 15 أكتوبر مع صعود أسعار البترول إلى أعلى مستوى منذ عام 2014.

وجاء فى تقرير شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة إن عدد حفارات النفط والغاز، وهو مؤشر مبكر على الإنتاج في المستقبل، زاد 10 حفارات ليسجل أعلى مستوياته منذ أبريل 2020.

وصعد عدد حفارات البترول الأمريكية العاملة 12 إلى 445 لأعلى مستوى منذ أبريل 2020، وتراجع عدد حفارات الغاز إلى 98 مع ارتفاع أسعار البترول.

وانتعشت أسعار البترول خلال تعاملات اليوم الجمعة بحوالى 1 % لتقترب من 85 دولار لبرميل خام برنت القياسى العالمى.

وزادت أسعار خام غرب تكساس الوسيط الأمريكى لتجاوز 82 دولار للبرميل لتسجل أعلى مستوى منذ أكثر من 6 سنوات.

ورفعت شركات حفارات البترول الأمريكية أعدادها مدعومة بتوقعات بنقص المعروض خلال الشهور القليلة الماضية وزيادة الطلب على الوقود..

وانحسرت القيود على السفر لارتفاع التطعيمات ضد فيروس كورونا إلى أكثر من 6.6 مليار جرعة حتى الآن على مستوى العالم.

وارتفعت أسعار البترول فى العقود الآجلة لخام برنت 77 سنتا أو 0.9% لتتجاوز 84.77 دولار للبرميل بحسب شبكة CNBC الأمريكية.

اقرأ أيضا 3 كيانات كبرى تستعد لتنفيذ المسح السيزمى فى البحر الأحمر
لامست أسعار البترول بوقت سابق أعلى مستوى منذ أكتوبر 2018 عند 85.10 دولار للبرميل، لتتجه للصعود للأسبوع السادس على التوالي.