وزير النفط الكويتي: تشكيل لجنة تحقيق لبحث أسباب حريق مصفاة الأحمدي

كتب – عبدالله المملوك

وجهه وزير النفط وزير الكهرباء والماء والطاقة المتجددة الدكتور محمد الفارس بتشكيل لجنة تحقيق فنيه لدراسة وتقييم حادث حريق مصفاة الأحمدي وتحديد أسبابه ،مشددا على ان تكون اللجنه محايدة ويكون أعضاؤها من ذوي الخبرة الاختصاص.
وقال د. الفارس إن اللجنة ستحدد ما إذا كان هناك أي تقصير حدث من أي طرف ووضع الآليات اللازمة لتفادي حدوث مثل هذا الأمر مستقبلاً ، موضحا ان توصيات اللجنة سترفع بشكل عاجل للوزير ورئيس مجلس إدارة مؤسسة البترول لاتخاذ اللازم بناءً على نتائج أعمال التحقيق.

وأضاف أن فرق الإطفاء في شركة البترول الوطنية تمكنت من السيطرة الكاملة وبوقت قياسي على الحريق الذي وقع صباح اليوم في وحدة إسالة الغاز رقم 32 بمصفاة ميناء الأحمدي التابعة للشركة أثناء استبدال أحد الصمامات للوحدة، مبيناً أن الوحدة كانت تحت أعمال الصيانة الشاملة منذ نوفمبر الماضي وتستمر حتى فبراير المقبل.

وأوضح أنه نظراً لكون الوحدة المتضررة كانت خارج الخدمة لأسباب الصيانة وقت الحادث فإن عمليات المصفاة وعمليات التصدير لم تتأثرا جراء الحريق كما لم تتأثر عمليات التسويق المحلي أو عمليات تزويد وزارة الكهرباء والماء، مضيفاً أن الشركة ستباشر العمل قريباً على إعادة الوحدة إلى وضعها الطبيعي .

ومن جانبه قال نائب الرئيس التنفيذي للشؤون الإدارية والتجارية والناطق الرسمي للشركة عاهد الخريف في بيان صحافي إن الحريق وقع أثناء عمليات الصيانة المجدولة للوحدة ، حيث تم على الفور تفعيل خطة الطوارئ والتعامل مع الحادث،مضيفا أن فرق الإطفاء التابعة للشركة بمساندة قوة الإطفاء العام تمكنت من السيطرة على الحريق بزمن قياسي .

وعبر الخريف عن عميق أسفه لكون الحريق أسفر عن وفاة عاملين وإصابة عشرة آخرين من عمالة المقاول من الجنسية الآسيوية بحروق متفاوتة الدرجة، موضحا أنه جرى تقديم الإسعافات اللازمة للمصابين في الموقع، ومن ثم نقلهم إلى مستشفيات العدان والبابطين والفروانية ومبارك لاستكمال تلقي العلاج.

وتقدم الخريف من آل الفقيدين ببالغ التعازي والمواساة، متمنيا لجميع المصابين الشفاء العاجل.
كما أكد الخريف أن عمليات الإنتاج والتصدير والإمداد المحلي بالمشتقات النفطية لم تتأثر نتيجة هذا الحادث، نظرا لكون الوحدة المتضررة خارج الخدمة تحت الصيانة. لافتا إلى أن وزير النفط الدكتور محمد الفارس، وكلا من الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية بالوكالة وفاء الزعابي والرئيس التنفيذي لـ “البترول الوطنية” وليد البدر وعدد من قيادات الشركة تواجدوا على الفور في موقع الحريق لمتابعة جهود السيطرة عليه ميدانيا، وللاطمئنان عن قرب على سلامة العاملين .

وأضاف الخريف أن الشركة ستباشر العمل قريبا على إعادة الوحدة إلى وضعها الطبيعي، وأنها بصدد تشكيل لجنة للوقوف على أسباب الحريق وفقا للإجراءات المعتمدة، مؤكدا في هذا السياق حرص “البترول الوطنية” على متابعة وتعزيز إجراءات السلامة في مختلف المواقع التابعة لها، وذلك بهدف تأمين سلامة العاملين والمنشآت، وضمان انسيابية عمليات الإنتاج وفقا للخطط المرسومة .

لا يتوفر وصف.