الرشيدي:الكويت ملتزمة بانتاج 15 %من الطاقة المتجددة بحلول 2030

أكد وزير النفط ووزير الكهرباء والماء الكويتي المهندس بخيت الرشيدي اليوم الاحد إلتزام الوزارة بانتاج 15 في المئة من الطاقة الكهربائية عبر الطاقة المتجددة بحلول عام 2030.
وأوضح الوزير الرشيدي خلال استقباله المهنئين بديوان وزارة الكهرباء والماء إن بداية الانتاج من الطاقة المتجددة سيكون من محطة الدبدبة بتوفير ما يقارب 1500 ميغاواط كمرحلة أولى وصولا الى النسبة المطلوبة في عام 2030.
واشار الى ان عملية التنسيق بين القطاعات في الوزارة مستمرة للوصول الى افضل الحلول لانتاج الطاقة لاسيما النظيفة.
وعن تحويل الوزارة الى مؤسسة قال إنه “مشروع مهم جدا” ويهدف الى رفع كفاءة التشغيل في الوزارة بشكل عام مشيرا الى انه موجود حاليا في اللجنة القانونية بمجلس الوزراء تمهيدا لعرضه على مجلس الامة لاصدار القانون الخاص به.
وأكد الرشيدي ضرورة التركيز على نوعية المحطات والوقود ورفع كفاءة الانتاج في الوزارة إلى أقصى حد ممكن لافتا في الوقت ذاته الى ان الهدف من توفير الطاقة ليس فقط بناء محطات جديدة وانما رفع الكفاءة والتأكيد على بناء محطات مستقبلية ذات كفاءة عالية.
وفيما يتعلق بجاهزية الوزارة لامداد المشاريع السكنية الحديثة في البلاد قال الرشيدي إن الوزارة جاهزة للتعامل مع مشروع المطلاع السكني وكذلك جميع مشاريع الاسكان في مختلف المناطق.
وأفاد بأن مشاريع المحطات المستقبلية سيكون التركيز فيها على استخدام الغاز في عمليات الانتاج لانها أرخص تكلفة وأكثر كفاءة وأسرع من حيث الانشاء كما أنها انظف بيئيا.
وعن تحصيل فواتير الوزارة أكد انها أحد الاولويات التي تحرص الوزارة على الالتزام بها حسب الإجراءات والتسهيلات المتبعة لافتا الى وجود آلية معينة سيتم التعامل بها في جميع القطاعات خارج نطاق السكن الخاص.
وبين أنه لن يتم قطع التيار الكهربائي عن السكن الخاص في حال التخلف عن السداد “بالرغم من حق الوزارة في قطع التيار عن أي جهة غير ملتزمة بالسداد” موضحا انه سيتم جدولة المديونات بما لا يثقل جيب المواطن.
وفي سياق آخر اكد الرشيدي ان المفاوضات مع الجانب العراقي حول استيراد الغاز وصلت الى مرحلة متقدمة وان العمل جار على الاتفاق حول السعر النهائي متوقعا ان يتم ذلك خلال شهرين