وزير الطاقة في غانا يدعو روسيا وأوكرانيا لحل الخلافات بينهما لصالح سوق النفط

قال وزير الطاقة في غانا ماثيو أوبوكو بريمبي، إن بلاده ترى سبب الأزمة الحالية في سوق النفط العالمية، في الصراع بين روسيا وأوكرانيا.

ودعا الوزير، في حديث لوكالة “نوفوستي”، الدولتين إلى حل الخلافات بينهما لتحقيق الصالح العام لهذا القطاع.

وأشار الوزير، إلى أنه لا يملك توقعات حول موعد انتهاء التقلبات في سوق النفط، وشدد على أن أزمة النفط العالمية الحالية ناجمة عن عدم وجود تفاهم بين روسيا وأوكرانيا.

وأضاف الوزير الغاني، على هامش مؤتمر CERAWeek الدولي للطاقة في هيوستن: “من الواضح، بصرف النظر عن ذلك، لم يتغير شيء – الأمر كله يتعلق بهذه الأزمة. لذلك نأمل أن يتمكن الطرفان من إيجاد حل يمنحنا السلام الذي يسمح لنا بالقيام بعملنا”.

وفي حديثه عن تطوير التعاون الثنائي بين روسيا وغانا في قطاع الطاقة، ذكر الوزير أن الشركات الروسية تستثمر بالفعل في إنتاج النفط والغاز في بلاده.

وقال: “إذا قررت هذه الشركات أيضا المشاركة في بناء البنية التحتية في غانا – والحديث هنا ليس فقط عن الغاز، وبل وعن المياه كذلك – فسنرحب باستثماراتها”.

وتابع الوزير: “تدعم روسيا عمليات التصنيع في غانا منذ سنوات”.

واختتم الوزير حديثه بالقول: “في الواقع، كانت الشركة الروسية هي التي وجدت النفط الأول في غانا. لذلك فهي جزء من هذه العملية”.