وزير البترول المصري يبحث مع السفير الاسترالى سبل دعم التعاون بين البلدين

بحث المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية مع نيل هوكنز سفير استراليا بالقاهرة سبل دعم التعاون بين البلدين في مجال التعدين والفرص الاستثمارية المتاحة أمام الشركات الأسترالية في مشروعات التعدين واستغلالها، حيث أعرب عن تطلعه لزيادة حجم استثمارات الشركات الاسترالية في مصر خاصة في مجال التعدين وانضمام شركات جديدة للعمل في ضوء الإمكانيات والخبرات المتميزة التي تمتلكها هذه الشركات في هذا المجال في ضوء الفرص الاستثمارية الواعدة التي تزخر بها مصر في مجال الثروات التعدينية.

وأضاف الملا، أن الإصلاحات الاقتصادية والتشريعية التي تجريها مصر حالياً هيأت مناخ الاستثمار وجعلته أكثر جاذبية وتحفز الشركات العالمية على زيادة أنشطتها واستثماراتها ، مشيراً إلى أنه جارى حالياً العمل على اجراء تعديلات على بعض بنود قانون الثروة المعدنية بهدف إعطاء دفعات للنشاط التعدينى وزيادة مساهمته في الدخل القومى فضلاً عن زيادة القيمة المضافة في اطار استراتيجية وزارة البترول والثروة المعدنية التي تستهدف الاستغلال الاقتصادى الأمثل للثروات المعدنية وتشجيع الاستثمار في هذا المجال الحيوى وإقامة مشروعات تصنيع للخامات التعدينية وتحويلها إلى منتجات نهائية لزيادة القيمة المضافة.

ومن جانبه، أكد السفير الاسترالى أن بلاده تتابع عن كثب الجهود التي يبذلها قطاع البترول لتحويل مصر لمركز اقليمى لتجارة وتداول الغاز والبترول، مشيراً إلى أن النجاحات التي تحققت في مجال البترول والغاز مؤخراً جذبت أنظار العالم وفتحت شهية الشركات العالمية للاستثمار في مصر، وأضاف أن شركات التعدين الاسترالية تهتم بأنشطة التعدين في مصر وتحرص على متابعة جهود تطويره والفرص الاستثمارية المتاحة به.

ووجه السفير الاسترالى الدعوة للمهندس طارق الملا لحضور المؤتمر الدولى الخامس للتعدين والموارد والذى يعقد في الفترة من 29 أكتوبر وحتى 1 نوفمبر 2018 بمدينة ملبورن الاسترالية، والذى يعد من أكبر المؤتمرات الدولية في مجال التعدين حيث يشارك به هذا العام أكثر من 250 شركة عاملة في مجال التعدين من أكثر من 90 دولة.