وزير البترول المصري: الانتهاء من حفر 15 بئرًا للغاز في حقل ظُهر

أعلن طارق الملا، وزير البترول، الانتهاء من حفر آبار المنطقة الجنوبية لحقل ظهر للغاز الطبيعي ووضعها على خريطة الإنتاج ليصل إجمالي الآبار المنتجة بالحقل إلى 15 بئراً، وفقا لبيان من وزارة البترول اليوم الاثنين.

جاء ذلك خلال أعمال الجمعية العامة لكل من شركتي بتروشروق وبتروبل، برئاسة طارق الملا وزير البترول، لاعتماد نتائج الأعمال للعام المالي 2019-2020.

وقال عاطف حسن، رئيس شركة بتروشروق، إن إجمالي الإنفاق الفعلي منذ بدء مشروع تنمية حقل ظهر وحتى نهاية يونيو 2020 بلغ 10.4 مليار دولار.

وأضاف حسن أن العام المالي الماضي شهد مد خط الإنتاج البحري الثاني بالمشروع بقطر 30 بوصة، بالإضافة إلى إكمال الشبكة تحت السطحية وبعض وحدات محطة المعالجة البرية اللازمة لتحسين عمليات الإنتاج مثل وحدتي استرجاع الكبريت وبعض التعديلات في تصميم محطة المعالجة البرية ومحطة تحلية المياه شاملة الآبار.

وشركة بتروشروق، هي التي تتولى تنمية حقل “ظهر” للغاز الطبيعي في امتياز “شروق” بالمياه الاقتصادية في البحر المتوسط، تحت مظلة شركة “بتروبل”، والتي أسست بالمشاركة بين الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية “إيجاس”، وشركة “أيوك” المملوكة بالكامل لشركة “إيني” الإيطالية.

وذكر وزير البترول، خلال الجمعية العامة لشركة بتروشروق، أن حقل ظهر يعد أكبر حقول الغاز بمنطقة البحر المتوسط وحقق أرقاماً قياسية فى معدلات الإنتاج، حيث تتخطى القدرة الإنتاجية حالياً 3 مليار قدم مكعب يومياً، ويمثل إنتاجه نسبة 40% من إجمالي إنتاج مصر من الغاز.

وأشار وزير البترول، خلال الجمعية، إلى النجاحات التي تحققت في مختلف الأنشطة البترولية خلال السنوات الأخيرة والتي دعمها الاستقرار الاقتصادي والسياسي الذي تشهده مصر حالياً.