وزير إيراني: الهند رفضت استخدام نفط ايرانى بمصفاة مملوكة لشركة روسية

قال وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه يوم الأربعاء إن الهند رفضت  السماح لمصفاة هندية مملوكة لشركة روسية باستخدام الخام الإيراني نتيجة للعقوبات الأمريكية  وذلك رغم الاعفاء الذي حصلت عليه نيودلهي   .

ووفقا لرويترز كان زنغنه يرد على أسئلة خلال مقابلة مع التلفزيون الإيراني عن السبب وراء عدم شراء طهران مصاف في الخارج. وأضاف أن هناك حاجة لاستثمارات كبيرة وأن المصافي ستكون خاضعة للدولة المضيفة.

وقال الوزير ”إذا امتلكت مصفاة… تكون تحت سيادة الدولة التي توجد فيها… على سبيل المثال اشترت شركة روسية مصفاة إيسار في الهند. لكن غير مسموح لها بأن تأخذ نفطا من إيران“.

ومضى قائلا ”الحكومة الهندية حصلت على إعفاء (لاستيراد النفط الإيراني) لكنها تستخدمه لمصفاتها الحكومية. لم تسمح لهم (الروس) بأخذ النفط“.

ولم يتسن لرويترز  الوصول لمسؤولين هنود للتعليق بعد المقابلة التي أذيعت في وقت متأخر من ليل الأربعاء.

واشترت عملاق النفط الروسي روسنفت وصندوق (يو.سي.بي) وشركة ترافيجورا السويسرية مصفاة من شركة إيسار بالإضافة إلى 3500 محطة وقود وبنية تحتية بقيمة 12.9 مليار دولار العام الماضي.

وقرر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي متعدد الأطراف مع إيران في مايو أيار وأعادت واشنطن فرض عقوبات على قطاع النفط الإيراني الشهر الماضي.

وحثت واشنطن الحكومات على خفض واردات النفط الإيراني إلى صفر لكنها منحت أكبر المشترين من إيران وهم الصين والهند وكوريا الجنوبية واليابان وإيطاليا واليونان وتايوان تركيا إعفاءات من العقوبات خشية الارتفاع الشديد في أسعار الخام.