هل يمكن أن تشعل قضية “خاشقجى” نيران أسعار النفط عالمياً؟ وهل يمكننا الهروب من نيرانها؟

نعم، هى نيران قد يكون لها لهيبها، فنحن دولة تستهلك من النفط ومشتقاته أكثر مما تنتج، وبالتالى نضطر لاستيراد الفرق من أسواق النفط الخارجية بالأسعار العالمية، فإذا ما ارتفعت الأسعار واستمر اتجاهها التصاعدى لترتفع عن متوسط تقديراتها السابقة فإن ذلك يمكن أن يتسبب فى ضغوط على مُخطِّطى السياسات الاقتصادية، نتيجة ما قد يترتب عليه من آثار وتداعيات سلبية على هيكل وخطط وأهداف ومؤشرات الاقتصاد القومى.