هل الأردن تقع على بحيرات كبيرة من النفط والغاز

بين الحين والآخر يثور جدل في الشارع الأردني وفي مواقع التواصل الاجتماعي عن تواجد البترول وبكميات كبيرة في الأردن حتى شاعت مفرداتحتى شاعت مفردات أن المملكة على بحيرات من النفط والغاز.

والجدل وان كان يعبر عن أمنيات ورغبات مفهومة للبحث عن بدائل رخيصة للطاقة،الا أن الآليات المتبعة في الأردن واضحة حيث تخضع مشاريع التنقيب عن النفط والغاز لإجراءات رسمية ضمن القوانين والتشريعات المعمول بها في المملكة.

وتتبع الحكومة ممثلة بوزارة الطاقة والثروة المعدنية نهجا للمشاريع الاستثمارية من خلال التعاقد مع شركات مؤهلة قادرة على تنفيذ أنشطة الاستكشاف وتطوير مشاريع إنتاج للنفط والغاز.

وتعمل الوزارة على طرح العطاءات الدولية، لاستكشاف عدد من المناطق المفتوحة للتنقيب عن البترول واختيار الشركة المؤهلة وفق معايير تقييم معينة تعتمد بشكل أساسي على الخبرة الفنية وعلى الملاءة المالية للشركة.

ويتم توقيع مذكرة التفاهم مع الشركة المؤهلة لدراسة وتقييم إمكانات النفط والغاز في منطقة الاهتمام ووضع برنامج التنقيب والاستخراج قبل الانتقال إلى الإجراءات الرسمية لتوقيع اتفاقية المشاركة في الإنتاج.

وتنقسم المملكة إلى اثنتي عشرة منطقة للتنقيب عن النفط والغاز من مصادره التقليدية وغير التقليدية، اثنتان منها هي منطقة حقل حمزة ومنطقة السرحان التطويرية.

ومن ضمن المناطق المفتوحة للتنقيب في الأردن منقطة الأزرق والسرحان والسرحان التطويرية والجفر ومنطقة غرب الصفاوي ومنطقة البحر الميت والمرتفعات الشمالية، ومنطقة البتراء ومنطقة رم.

وحول اتفاقيات النفط والغاز الحالية، هنالك منطقة حقل الريشة، ومنحت المنطقة لشركة البترول الوطنية من خلال اتفاقية امتياز لمدة 50 عاما منذ العام 1996.

منطقة شرقة الصفاوي

ومنحت لشركة البترول الوطنية في العام 2014 من خلال اتفاقية مشاركة في الإنتاج.

حقل حمزة

وتقوم وزارة الطاقة والثروة المعدنية بالتعاون مع شركة البترول الوطنية بأعمال تقييم وتطوير الإنتاج في الآبار المحفورة في الحقل.

حقل غاز الريشة

يقع حقل الريشة الغازي في شمال شرق الأردن بمحاذاة الحدود العراقية، وقد تم حفر 53 بئرا في المنطقة بمتوسط إنتاجية 27 مليون قدم مكعب/ يوميا مع نهاية 2020 ويتم إنتاج الكهرباء باستخدام غاز الريشة في الموقع.

وبلغ الإنتاج التراكمي منذ العام 1989 إلى العام 2019 حوالي 223.8 مليار قدم مكعب، وهنالك خطة عمل لحفر المزيد من الآبار لرفع الإنتاج في حقل الريشة.

حقل حمزة النفطي

يقع حقل حمزة في الجزء الشمالي من الأردن ويغطي 363 كيلومترا مربعا وينتج النفط من خزانين متصاعدين مما يعزز إنتاج النفط متوسط الكثافة الخالي من الكبريت من أربع آبار منتجة في الحقل، كما أن هنالك 19 بئرا في المنطقة.

المنقطة مغطاة بخطوط مسح زلزالي ثنائية الأبعاد تبلغ 1040كم وثلاثية الأبعاد تبلغ 300 كيلو متر مربع ويتوفر لدى وزارة الطاقة والثروة المعدنية معلومات وتقارير كاملة عن 19 بئرا محفورة في المنطقة.