هذا ما حصل لأسعار النفط بعد تهديدات ترامب لدول أوبك

جرى تداول برميل النفط، اليوم الأربعاء 29 سبتمبر، عند مستوى الـ82 دولارا، بعد أن استأنف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هجومه على “أوبك”، قائلا إن المنظمة تنهب باقي دول العالم، بحسب موقع روسيا اليوم.

وارتفعت أسعار النفط بنحو طفيف، بعد خطاب ألقاه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مساء أمس الثلاثاء في الأمم المتحدة، عزز من خلاله الضغط على دول منظمة “أوبك”، وطالب هذه الدول بالدفع لقاء “الحماية” التي تقدمها الولايات المتحدة لهم.

وتجاهلت منظمة “أوبك” خلال اجتماعها نهاية الأسبوع الماضي مطالب الرئيس الأمريكي بخفض الأسعار، ولم تتبن خلال اجتماعها مع منتجين مستقلين من خارج المنظمة قرارا قويا بشأن الإنتاج.

وارتفع مزيج “برنت” بنسبة 0.34%، إلى 82.15 دولار للبرميل، فيما صعد الخام الأمريكي “غرب تكساس الوسيط” بنسبة 0.06%، إلى 72.32 دولار للبرميل.

ويتوقع خبراء أن تشهد أسعار النفط ارتفاعا ملحوظا خلال الربع الرابع من العام الجاري، وسط توقعات أن تبلغ أسعار الخام مستوى 100 دولار للبرميل، لكن مصرف “غولدمان ساكس” الاستثماري شكك في هذه التوقعات.

وقال “غولدمان ساكس” إن ارتفاع الأسعار بحاجة لمحفزات للنمو أكثر من تطبيق العقوبات الأمريكية على النفط الإيراني، مشيرا إلى أن الارتفاع المفاجئ لمخزونات النفط الأمريكي أثر بشكل سلبي على المعنويات في أسواق النفط.