نزاع بين شركات فرنسية على صفقات مشروع الغاز الموريتاني

التنقيب عن الغاز في قبرص
التنقيب عن الغاز

أطلقت وزارة النفط الموريتانية قبل أسابيع استشارة دولية فى اطار مشروع دعم تطوير قطاع الغاز الموريتاني بتمويل من البنك الدولي بمبلغ 20 مليون دولار، وذلك للتعاقد مع مكتب خبرة دولي لاجل إعداد استراتيجية وطنية لتسيير حصة موريتانيا من الغاز الطبيعي المسال المتوقع استخراجه من الحقول المشتركة بين موريتانيا والسنغال من طرف شركة بريتش بتروليوم البريطانية.

وقد اجازت لجنة الصفقات العمومية أربعة شركات خبرة دولية للمنافسة على الصفقة وهي: شركة ENERCAP الفرنسية، وSOFREGAZ الفرنسية، وتكتل من الشركات الفرنسية والبريطانية اضافة الى الشركة الجنوب أفريقية EPCM بينما اشتكت شركات دولية أنجلوسكسونية من هيمنة الشركات الفرنسية على قطا٧ النفط والغاز فى موريتانيا حيث سبق ايضا منح الفرنسية ENERCAP صفقة تحليل بيانات التسويق للغاز الموريتاني وتقديم الدعم الفني لمشروع الغاز الموريتاني فى شهر يوليو 2019 بمبلغ 275 الف يورو

نفس الشركة ENERCAP تقدمت يوم 20 مايو بطعن لدى لجنة النزاعات باللجنة الوطنية للصفقات العمومية ضد الاجراءات المتبعة فى الصفقة المتعلقة بإعداد الاستراتيجية الوطنية لتسيير الغاز الموريتاني، وهو الطعن الذي سيؤخر إجراءات الحسم لاختيار الشركة الفائزة والبدء فى العمل على صياغة الاستراتجية مما سيؤخر من جاهزية مشروع دعم تطوير قطاع الغاز فى موريتانيا.

نشير الى ان المشروع الموريتاني للغاز يعرف تأخرا كبيرا مقارنة بنظيره السنغالي الممول بدوره وبنفس المبلغ من البنك الدولي، حيث ان المشروع السنغالي يوجد اليوم فى المراحل النهائية لاقرار استراتيجيته والشروع فى تنفيذ المشروع.