ناسا تجري بروفة أخيرة لإطلاق الأسبوع المقبل

صعد رائدا فضاء تابعان لناسا داخل مركبة الفضاء SpaceX لإجراء بروفة أخيرة قبل الإطلاق التاريخى للمدار بعد أيام، حيث أجرى رائدا الفضاء بوب بهنكن ودوج هيرلى اختبارا لأدائهم لرحلتهم التجريبية المقبلة على كبسولة كرو دراجون، وستبدأ المهمة، وهى أول عملية إطلاق طاقم تابعة لناسا من الأراضى الأمريكية منذ عام 2011، من Pad 39A من مركز كنيدى للفضاء فى فلوريدا يوم الأربعاء (27 مايو) الساعة 4:33 مساءً.

ووفقا لما ذكره موقع “space” الأمريكى، قال بهنكن “كان وصول الطاقم إلى فلوريدا رائعًا، حيث كانت رؤية مركبتنا فى 39A أمرًا ملحميًا، ومشاهدة حريق المرحلة الأولى من SpaceX Falcon 9!”.

وصل الرائدان إلى مركز كيندى للفضاء، واختبرت SpaceX بنجاح معزز Crew Dragon’s Falcon 9 أمس، حيث أظهرت صور وكالة ناسا بروفة رواد الفضاء مرتدين بدلاتهم الفضائية SpaceX والقيادة إلى منصة الإطلاق فى سيارة Tesla Model X SUV البيضاء المزينة بشعار وكالة ناسا.

صعد رواد الفضاء داخل Crew Dragon على قمة 39A للتدرب على أكبر قدر ممكن ليوم إطلاقهم دون الإقلاع.

وقال هيرلى للصحفيين فى مؤتمر عبر الهاتف: “إذاً، هذا نوعًا من التدريب على بدل يوم الإطلاق”.