ناسا تؤجل إطلاق المركبة ستارلاينر إلى محطة الفضاء الدولية

أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية، انها قررت تأجيل الإطلاق التجريبي لمركبة ستارلاينر الفضائية، الذي كان مقررا أمس 30 يوليو، إلى شهر أغسطس المقبل.

وتشير ناسا، إلى أنها قررت تأجيل إطلاق المركبة ستارلاينر إلى المحطة الفضائية الدولية، بعد حادث وحدة المختبر “ناؤوكا” الروسية، الذي وقع بعد التحامها بالمحطة الفضائية الدولية، يوم الخميس 29 يوليو 2021 .

واتخذت ناسا قرار تأجيل الإطلاق التجريبي للمركبة الفضائية ستارلاينر بالاتفاق مع شركة بوينغ المنتجة، دون تحديد موعد الإطلاق الجديد. ولكن قد يكون في 3 أو 4 أغسطس المقبل، حسبما أعلن سابقا.

وتشير ناسا في بيانها، إلى أن “تأجيل الإطلاق يمنح طاقم المحطة الفضائية الدولية، فرصة جيدة للتأكد من حالة وحدة المختبر “ناؤوكا” واستعداد المحطة الفضائية لاستقبال المركبة ستارلاينر”.

يذكر أن الإطلاق التجريبي للمركبة ستارلاينر غير المأهولة، التي أنتجتها شركة بوينغ بموجب عقد مع ناسا، هو الثاني، حيث كان الإطلاق الأول في عام 2019، ولكنها لم تنجح في الالتحام بالمحطة الفضائية الدولية بسبب خلل في أجهزتها.

ووفقا لشركة بوينغ، تم إصلاح جميع السلبيات التي اكتشفت في الرحلة التجريبية الأولى، وفي حالة نجاح الإطلاق التجريبي الثاني، سيسمح بإجراء اختبارات مأهولة للمركبة، التي من المتوقع أن تتم قبل نهاية العام الحالي.