«ناسا»: ارتفاع مستوى ثانى أكسيد الكربون الغلاف الجوى للأرض

أعلنت وكالة الفضاء الأمريكية ، ناسا، ارتفاع مستوى غاز ثانى أكسيد الكربون بالغلاف الجوي فى شهر أغسطس الماضى ثلاث درجات مقارنة بنفس الفترة من عام 2018، بحسب موقع روسيا اليوم.

ووفقا لما نشرته “ناسا” على موقعها بـ”تويتر” يشير هذا الارتفاع إلى أن البشرية لم تتمكن من تقليص حجم انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون إلى الغلاف الجوى وإبطاء الاحترار العالمي، كما تظهر “ناسا” أن “معدل تركيز غاز ثاني أكسيد الكربون فى الغلاف الجوى للأرض كان حوالى 412 جزيئا فى المليون، وهذا أعلى بثلاث جزيئات مما كان عام 2018”.

من جانبه قال أليكسي كوكورين، مدير برنامج “المناخ والطاقة” في روسيا التابع للصندوق العالمي للحياة البرية (WWF) في تصريح لوكالة “نوفوستي” الروسية للأنباء، إن تركيز غاز ثانى أكسيد الكربون في الغلاف الجوي للأرض يزداد تدريجيا، ومعروف طبعا أنه ينخفض فى الصيف ويرتفع فى الشتاء، مضيفا، “بخلاف درجات الحرارة، تركيز ثاني أكسيد الكربون يزداد بسلاسة.

وتشير المعطيات التي أمامنا إلى أنه يزال من جو المحيطات أو النظام البيئي 50% فقط من انبعاثات الغاز، أما الباقي فيظل عالقا في الجو”.

وأشار كوكورين إلى أن التحول إلى تكنولوجيا خالية من الكربون يتطلب من البزنس تخطيطا بعيد المدى، حيث أن المشاريع “الخضراء” تشير إلى أن فعاليتها ستظهر بعد 25-30 سنة. وفي نفس الوقت تسير البلدان النامية في طريق التطور الصناعي، ما يتسبب بزيادة انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.