“ميدتاب” لأنابيب البترول تتفاوض على قرض بقيمة 2 مليار جنيه

بدأت شركة الشرق الأوسط لصهاريج وخطوط أنابيب البترول “ميدتاب”، مفاوضات مع تحالف مصرفى محلى للحصول على قرض بقيمة تتجاوز مليارى جنيه، بغرض تمويل جزء من التكلفة الاستثمارية لتوسعاتها في مجال بناء خزانات وخطوط الأنابيب الخام والمنتجات البترولية.
وقالت مصادر مطلعة، اليوم، إن الشركة تلقت عروضا فردية من بعض البنوك إلى جانب عرض آخر من تحالف يضم مصارف حكومية وخاصة، بينها الأهلى ومصر وقطر الوطنى الأهلى والقاهرة.
وقالت المصادر إن التمويل قد يتضمن شريحة بالعملة الأجنبية للإنفاق على المكون غير المحلى بمشروعات الخطة الاستثمارية، لافتة إلى أن الأجل الزمنى يتراوح بين 5 إلى 7 سنوات.
وأضافت أن مجلس إدارة الشركة سيجتمع خلال الأسابيع المقبلة لمناقشة مذكرة الشروط والأحكام الخاصة بالقرض والمقدمة من البنوك، والبت في العرض الفائز تمهيدا لصياغة العقود النهائية وتوقيعها قبل نهاية يوليو القادم.
وتأسست الشرق الأوسط للصهاريج MIDTAP عام 1997، وتعتبر أول شركة استثمارية في مصر تقوم بتنفيذ مشاريع البنية التحتية وبناء خزانات الوقود وخطوط الأنابيب الخام والمنتجات البترولية ومرافق تحميل فحم الكوك باستخدام نظام البناء والتأجير والنقل.
وتمتلك رصيفًا بميناء الدخيلة بالإسكندرية، يستخدم لتصدير المنتجات البترولية عالية الجودة وفحم الكوك.