عالمي

مكاسب الذهب والدولار ترفع خسائر العملات الرقمية

بعد سلسلة مكاسب قياسية خلال الفترة الماضية اكتست منصات تداول العملات الرقمية باللون الأحمر، في إشارة إلى الدخول في موجة خسائر جديدة مع الصعود القوي للمعدن النفيس وارتفاع الدولار الأميركي.

في سوق الذهب، استقرت أسعار المعدن النفيس فوق مستوى 2000 دولار مرة أخرى بعد أن أشارت بيانات أميركية ضعيفة إلى الآثار الاقتصادية الناجمة عن دورة رفع أسعار الفائدة، مما يعزز التوقعات بأن يتوقف مجلس الاحتياطي الفيدرالي عن رفعها قريباً.

وارتفع سعر الذهب في المعاملات الفورية بنسبة 0.6 في المئة إلى 2004.59 دولار للأونصة، بعد أن انخفض لأدنى مستوى في أسبوعين عند 1969.1 دولار في الجلسة الماضية، وارتفعت العقود الآجلة للذهب الأميركي بنسبة 0.4 في المئة إلى 2016 دولاراً، وفي سوق العملات صعد مؤشر الدولار بنحو 0.40 في المئة خلال هذا الأسبوع، ويجعل ارتفاع الدولار النفط المقوم بالعملة الأميركية أعلى ثمناً لحائزي العملات الأخرى.

على صعيد التداولات، وخلال الساعات الماضية، هوت القيمة السوقية المجمعة للعملات الرقمية المشفرة بنسبة 10.11 في المئة خاسرة نحو 130 مليار دولار، بعد أن تراجعت قيمتها السوقية الإجمالية من مستوى 1285 مليار دولار في تعاملات الأربعاء الماضي إلى نحو 1155 مليار دولار في الوقت الحالي.

“بيتكوين” تتراجع لـ27 ألف دولار

في صدارة العملات الرقمية الخاسرة جاءت عملة “بيتكوين”، وفيما سجلت العملة خسائر خلال الساعات الماضية بنسبة 2.6 في المئة، فقد سجلت خسائر أسبوعية بنسبة 10 في المئة، ليجري تداولها عند مستوى 27358 دولاراً، كما تراجعت قيمتها السوقية المجمعة إلى مستوى 529.4 مليار دولار مستحوذة على نحو 45.83 في المئة من إجمالي القيمة السوقية للعملات المشفرة التي يجري التداول عليها في الوقت الحالي.

وسجلت عملة “إيثريوم” التي حلت في المركز الثاني في قائمة أكبر العملات المشفرة من حيث القيمة السوقية، خسائر بنسبة 2.7 في المئة خلال الساعات الماضية، مع تراجع بنسبة 11.5 في المئة خلال تداولات الأسبوع الأخير، ليستقر سعرها في التعاملات عند مستوى 1859 دولاراً، كما تراجعت قيمتها السوقية الإجمالية إلى مستوى 223.85 مليار دولار، لتستحوذ بهذا الرقم على نحو 19.38 في المئة من القيمة السوقية المجمعة للعملات التي يجري التداول عليها في الوقت الحالي.

وجاءت عملة “تيزر” في المركز الثالث، بعد أن استقر سعرها عند مستوى دولار واحد، فيما استقرت قيمتها السوقية عند مستوى 81.3 مليار دولار، مستحوذة على حصة سوقية تبلغ نسبتها 6.79 في المئة.

اقرأ المزيد

يحتوي هذا القسم على المقلات ذات صلة, الموضوعة في (Related Nodes field)

وفيما حلت عملة “بي أن بي” في المركز الرابع بين أكبر العملات المشفرة من حيث القيمة السوقية، سجلت العملة خسائر خلال الساعات الماضية بنسبة 2.3 في المئة، مع تراجع أسبوعي بلغت نسبته اثنين في المئة ليستقر سعرها في التعاملات عند مستوى 318.68 دولار، كما تراجعت قيمتها السوقية المجمعة إلى مستوى 49.6 مليار دولار لتستحوذ على حصة سوقية تبلغ نسبتها 4.23 في المئة.

وجاءت عملة “يو أس دي أس” في المركز الخامس، بعد أن استقر سعرها عند مستوى دولار واحد، كما استقرت قيمتها السوقية الإجمالية عند مستوى 31.09 مليار دولار بحصة سوقية إجمالية تبلغ نسبتها 2.59 في المئة.

“سولانا” تواجه خسائر بأكثر من 10 في المئة

وسجلت عملة “إكس ريبل” التي حلت في المركز السادس بين أكبر 10 عملات رقمية من حيث القيمة السوقية خسائر خلال تداولات الأسبوع الأخير بلغت نسبتها ثمانية في المئة، مع تراجع بنسبة خمسة في المئة خلال الساعات الماضية ليستقر سعرها في التعاملات عند مستوى 0.471 دولار، كما تراجعت قيمتها السوقية المجمعة إلى مستوى 24.39 مليار دولار، لتستحوذ على حصة سوقية تبلغ نسبتها 2.03 في المئة.

وحلت عملة “كاردانو” في المركز السابع، وسجلت خسائر خلال تداولات الأسبوع الأخير بنسبة 3.8 في المئة مع تراجع بنسبة خمسة في المئة خلال الساعات الماضية ليستقر سعرها في التعاملات عند مستوى 0.399 دولار، كما تراجعت قيمتها السوقية المجمعة إلى مستوى 13.9 مليار دولار، لتستحوذ على حصة سوقية تبلغ نسبتها 1.16 في المئة.

وجاءت عملة “دوغ كوين” في المركز الثامن، وفيما سجلت العملة تراجعاً خلال الساعات الماضية بنسبة 5.6 في المئة فقد واجهت خسائر أسبوعية بنسبة خمسة في المئة ليجري تداولها في الوقت الحالي عند مستوى 0.0836 دولار، كما هوت قيمتها السوقية الإجمالية إلى مستوى 11.6 مليار دولار، لتستحوذ على حصة سوقية تبلغ نسبتها 0.96 في المئة من إجمالي القيمة المجمعة للعملات التي يجري التداول عليها في الوقت الحالي.

أما عملة “بولي جون” التي حلت في المركز التاسع بين أكبر 10 عملات رقمية من حيث القيمة السوقية فسجلت خسائر خلال تداولات الأسبوع الأخير بلغت نسبتها 7.7 في المئة، مقابل تراجع خلال الساعات الماضية بنسبة 5.6 في المئة، ليستقر سعرها في التعاملات عند مستوى 1.05 دولار، كما انخفضت قيمتها السوقية المجمعة إلى مستوى 9.6 مليار دولار، مستحوذة على حصة سوقية تبلغ نسبتها 0.80 في المئة من إجمالي القيمة السوقية الإجمالية للعملات التي يجري التداول عليها في الوقت الحالي.

وسجلت عملة “سولانا” التي عادت إلى المركز الـ10 بين أكبر 10 عملات رقمية خسائر خلال الساعات الماضية بنسبة 4.5 في المئة، مقابل تراجع أسبوعي بنسبة 10.3 في المئة ليجري تداولها عند مستوى 22.14 دولار، كما تراجعت قيمتها السوقية المجمعة إلى مستوى 8.68 مليار دولار، مستحوذة على حصة سوقية تبلغ نسبتها 0.72 في المئة.




Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى