عربي

معدلات الفائدة للبطاقات الائتمانية في دول الخليج تراوح بين 12 و46 % سنويا .. أعلاها الإمارات والسعودية

[ad_1]

تراوحت معدلات الفائدة السنوية للبطاقات الائتمانية بمختلف أنواعها في دول مجلس التعاون الخليجي ما بين 12 و46 في المائة سنويا.
ويقصد بالفائدة في التقرير، معدل الفائدة الذي يدفعه العميل للبنك عن المبلغ المستخدم الذي تم التأخر عن سداده في الوقت المحدد.
وبحسب رصد وحدة التقارير في صحيفة “الاقتصادية”، استند إلى مواقع البنوك والاتصالات الهاتفية،، فإن الإمارات تأتي أولا بنسب فائدة مرتفعة، إذ بلغت معدلاتها السنوية لاثنين من البنوك الكبرى ما بين 39 و46 في المائة ما تعادل 3.25 و3.85 في المائة شهريا.
تليها السعودية، إذ تراوح معدلات الفائدة السنوية لاثنين من المصارف الكبرى ما بين 26 و32 في المائة سنويا بما يعادل بين 2.2 و2.7 في المائة شهريا.
تأتي ثالثا مملكة البحرين بمعدلات فائدة متفاوتة للبطاقات الائتمانية لاثنين من بنوكها ما بين 20 و30 في المائة سنويا ما تعادل شهريا 1.65 و2.5 في المائة.
رابعا سلطنة عمان إذ سجلت معدلات الفائدة للبطاقات الائتمانية في اثنين من كبرى مصارفها 18 في المائة ما تعادل شهريا 1.5 في المائة.
في المرتبة الخامسة، تأتي الكويت بمعدلات فائدة للبطاقات الائتمانية بمعدل 1.06 في المائة شهريا ما تعادل 13 في المائة فائدة سنوية.
وأخيرا قطر كأقل معدلات فائدة للبطاقات الائتمانية في دول الخليج بمعدل 1 في المائة شهريا ما تعادل 12 في المائة سنويا.
وتعرف البطاقات الائتمانية بأنها بطاقة مصدرة من إحدى الجهات المرخصة من البنك المركزي تمكن حاملها محليا ودوليا الحصول بشكل مسبق على النقد أو السلع أو الخدمات من المؤسسات التجارية على أن يسدد البطاقة لاحقا أو حسب الاتفاقية، المبلغ المستحق على البطاقة إضافة إلى الرسوم وعمولات الفائدة ورسوم تأخر السداد إن وجد وغيرها من الرسوم.

وحدة التقارير الاقتصادية

[ad_2]

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى