مصر.. محطات الوقود تلتزم بالأسعار الجديدة للبنزين

البنزين

شهدت محطات الوقود إقبالاً ملحوظاً فى الساعات الأولى من صباح اليوم، بعد انخفاض أسعار الوقود، وسط سعادة سائقى السيارات الأجرة والملاكى الذين رحّبوا بهذا الإجراء واعتبروه بداية لخفض أسعار العديد من السلع الاستراتيجية الأخرى، خاصة المواد الغذائية، مؤكدين أن الحكومة تتحرك بشكل سريع فى صالح المواطن الذى تحمّل الكثير من أعباء الإصلاح الاقتصادى فى الفترة الأخيرة.

وأكد السيد دايرة، وكيل وزارة التموين بالدقهلية، أن جميع محطات الوقود فى نطاق المحافظة التزمت بالأسعار الجديدة، لافتاً إلى أن انخفاض أسعار الوقود لم يظهر تأثيره على أسعار السلع الأخرى، لكنه سيقلل من تكلفة نقل البضائع وبالطبع يُخفّض أسعارها: «نراقب الأسواق بصورة يومية وهناك انخفاض فى أسعار بعض السلع الأساسية التى التزم التجار بتخفيضها للجمهور».

وفى كفر الشيخ، أوضح محمد عبدالمقصود، سائق سيارة ملاكى، أن خفض سعر البنزين خطوة جيدة وبداية شعور الحكومة بالمواطنين، وعبّر عن سعادته قائلاً: «حاجة كويسة يا ريت كل الأسعار تنخفض»، وأضافت إيمان على، أستاذة جامعية، أن خفض أو ارتفاع أسعار المحروقات يكون وفقاً للأسعار العالمية، لكنه دليل على نجاح الإصلاحات الاقتصادية التى تنفذها مصر، متوقعة انخفاض أسعار السلع بشكل ملحوظ خلال الفترة المقبلة، ولفت محمود عبدالهادى، صاحب تاكسى، إلى أن خفض سعر البنزين يستفيد منه قائدو السيارات الملاكى فقط، لكن كثيراً من سيارات الأجرة كالسرفيس والميكروباص تعمل بالسولار، فكان يجب تخفيض سعره لأن الكثير من المواطنين متضررون من ارتفاع الأسعار والمواصلات.