مصر.. تشغيل مجمع جديد لإنتاج الأسفلت باستثمارات تبلغ ٩٧٠ مليون دولار

تنفذ مصر عدد من المشروعات الحيوية في قطاع النفط، خاة في مجال التكرير والبتروكيماويات من أجل سد الاحتياجات المحلية، وتقليل فاتورة الاستيراد ضمن مساعيها إلى أن تتحول إلى مركز إقليمي لتجارة وتداول النفط والغاز الطبيعي.

وفي هذا الإطار، تفقد وزير البترول والثروة المعدنية، طارق الملا، عدد من المشروعات النفطية الإستراتيجية الجديدة بمحافظة السويس، بهدف الوقوف على آخر مستجدات تنفيذ المشروعات والعمل على تذليل أي عقبات تعوق تنفيذها وفقًا للبرامج الزمنية المحددة.

وأكد الملا أهمية المشروعات الحيوية التى تعمل على تطوير الوحدات الإنتاجية، باعتبارها من الدعائم الرئيسة لتحقيق المشروع القومي لجعل مصر مركزًا إقليميًا لتجارة وتداول الطاقة، فضلاً عن مساهمتها الفعالة في تأمين احتياجات السوق المحلي من المنتجات النفطية عالية الجودة.

ووجه الملا بأهمية الالتزام بالبرامج الزمنية المحددة لتنفيذ تلك المشروعات، مع مراعاة تطبيق معايير الجودة باستخدام أحدث التكنولوجيات والتي تقوم بتنفيذها شركات قطاع النفط.

تفقد وزير البترول المصري التشغيل التجريبي لمشروع إنتاج الأسفلت الجديد الذي تبلغ طاقته الإنتاجية نحو 1200 طن أسفلت يوميًا بتكلفة استثمارية تبلغ نحو 970 مليون دولار والذي قامت بتصميمه وتنفيذه شركتى إنبى وبتروجت.

كما تفقد الوزير مشروع إنشاء 3 مستودعات تخزين لمنتج الأسفلت بسعة إجمالية 9 آلاف متر مكعب، بالإضافة إلى منصة لتسهيل أعمال شحن الأسفلت بتكلفة إجمالية نحو 139 مليون جنيه (8.86 مليون دولار)، فضلاً عن مشروع إعادة تأهيل مستودعات المقطر الشمعى القديمة (3 مستودعات بسعة إجمالية 7500 متر مكعب) بهدف زيادة إنتاج السولار (الذيرل) .