مصر تسعى للعالمية في إنتاج البتروكيماويات

قال الدكتور جمال القليوبى، أستاذ هندسة البترول والطاقة، إن تحقيق مصر الاكتفاء الذاتى من الغاز الطبيعى والمسال يضمن لها أن تكون دولة محورية فى الغاز الطبيعى بدخل قومى جديد.
وأضاف جمال القليوبى، خلال لقائه مع الإعلامى أحمد موسى، ببرنامج “على مسئوليتى” على قناة صدى البلد، أن الدول التى تحتكر صناعة الغاز المسال عددها 11 دولة  ومصر ستكون أحد هذه الدولة.
وأوضح أن تحقيق الاكتفاء الذاتى من إنتاج الغاز الطبيعى والمسال يضمن عدم حدوث أى أزمات كما حدث فى أعقاب 2011، مشيرًا إلى أن مصر كانت تستهلك 5 مليارات قدم مكعب من الغاز يوميًا عام 2006، وفى 2008 حدث انقطاع الكهرباء نظرا لاعتماد المحطات على الغاز الطبيعى.
وتابع:”: فاتورة استيراد الغاز المسال من الخارج كانت تتكبد الدولة المصرية قبل قرار وقف استيراد الغاز 210 ملايين دولار شهريا و2.5 مليار دولار سنويا.
وأكد أن الدولة المصرية تسعى إلى الدخول بقوة فى سوق البتروكيماويات، خاصة عقب اكتفائها ذاتيا من الغاز، لافتا إلى أنه هناك 86 صناعة تابعة للبتروكيماويات.
وقال إن مصر عازمة على الدخول فى السوقين الأفريقية والعالمية بقوة في مجال البتروكيماويات، مضيفًا: “مصر تنتج 4.5 مليون طن من البتروكيماويات وتصدر 3 ملايين طن بإجمالى أرباح يصل إلى 1.3 مليار دولار، والقاهرة لديها كافة القدرات التى تؤهلها للدخول فى مجال صناعة البتروكيماويات”.