مصر.. الصناعات الكيماويةتطالب بتسعير الغاز للمصانع عند 2.5 دولار للمليون وحدة

أكد شريف الجبلى، رئيس غرفة الصناعات الكيماوية باتحاد الصناعات المصرية، على ضرورة وأهمية خفض أسعار الغاز الطبيعى للمصانع، وذلك حتى تتمكن من المنافسة عالميا لتعويض الاسواق التى فقدتها بعض المنتجات المصرية، نظرا لتوقف التصدير تقريبا من وإلى البلدان فيما بينها، خاصة في ظل أزمة كورونا.

وأضاف “الجبلى” فى تصريحات خاصة لـ”صدى البلد” أن ارتفاع أسعار توريد الغاز مقارنة بالدول الأخرى للقطاع الصناعي، أصبح أمرا يعاني منه المصنعون، وأن الغرفة قدمت نيابة عن العديد من المصانع شكاوى من تعرضها لارتفاع التكلفة التصنيعية للمنتج والحد من قدرته على المنافسة فى الأسواق التصديرية العالمية.

وطالب الجبلى بإعادة النظر فى تسعير الغاز الطبيعى للأسعار العالمية التي تتراوح من 2.5 إلى 3 دولارات لكل مليون وحدة حرارية، لافتا إلى أنه من الممكن وضع معادلة عادلة لتسعير الغاز للقطاع الصناعى، وذلك عن طريق ربطه بالسعر العالمى ارتفاعا وهبوطا للحفاظ على مصلحة الطرفين، وأن يتم احتساب السعر شهريا طبقا لأسعار السوق وآليات الطلب والعرض.
Advertisements
print