خليجي

مصر.. ارتفاع مديونية الحكومة بـ1.3 تريليون جنيه جراء تراجع العملة

[ad_1]

قال محمد معيط، وزير المالية المصري، يوم الخميس، إن تراجع قيمة الجنيه المصري أمام الدولار أدى إلى زيادة قيمة المديونية الحكومية بقيمة 1.3 تريليون جنيه بنسبة 13.1 في المئة من الناتج المحلي بنهاية العام المالي المنتهي في يونيو حزيران الماضي.

وبحسب البيانات المنشورة على موقع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية المصرية، ارتفع الدين المحلي المصري في الربع الأول من العام الحالي بنسبة ثمانية في المئة ليصل إلى 6.86 تريليون جنيه (222.18 مليار دولار)، مقابل 6.352 تريليون في الربع الأخير من 2022.

وخفضت مصر سعر عملتها أكثر من مرة، وبلغت قيمة الخفض في العام الماضي فقط نحو 50 في المئة، ومنذ ذلك التاريخ يقبع سعر الصرف قرب حاجز 31 جنيهاً، بينما يتداول السعر في السوق الموازية بين 38 إلى 40 جنيهاً.

وأضاف وزير المالية، في بيان، أن عجز الموازنة المصرية انخفض خلال العام المالي 2023/2022، ليصل إلى 6 في المئة، مقابل 6.1 في المئة خلال العام المالي 2022/2021، على الرغم من ارتفاع أسعار معظم السلع الاستراتيجية الأكثر احتياجاً حول العالم، مشيراً إلى أنه «لولا ارتفاع أسعار الفائدة وتغير سعر الصرف والآثار التضخمية لكانت المعدلات أفضل بكثير» على حد تعبيره.

وتبدأ السنة المالية في مصر في الأول من يوليو تموز وتنتهي في 30 يونيو حزيران.

نقص حاد في العملة الأجنبية

تعاني مصر من أزمة نقص حاد في العملة الصعبة رغم تراجع سعر الجنيه بشدة في الأشهر الماضية، حيث تعول الحكومة على اتفاقها مع صندوق النقد الدولي لتأمين المزيد من السيولة الدولارية، بالإضافة إلى تدبير النقد الأجنبي من خلال برنامج الطروح الحكومية.

وتتوسع وزارة المالية في إصدار أدوات دين حكومية محلية لتمويل عجز الموازنة العامة للدولة، حيث قدر مشروع موازنة العام المالي 2024/2023، قيمة التمويل المطلوب لتغطية العجز الكلي وسداد أقساط القروض المستحقة من خلال إصدار أذون وسندات بقيمة 2.038 تريليون جنيه.

وأضاف الوزير المصري، أن فاتورة دعم المواد البترولية قد ارتفعت خلال العام المالي المنتهي في يونيو حزيران الماضي بنسبة 93.5%، لتصل إلى 116 مليار جنيه، مقابل 59.8 مليار جنيه خلال العام المالي 2022/2021.

وبلغت إيرادات قناة السويس التي آلت إلى الخزانة العامة للدولة 124 مليار جنيه خلال العام المالي المنتهي بنهاية يونيو حزيران 2023، مقارنة بـ72.5 مليار جنيه في العام المالي 2022/2021.

وقال رئيس هيئة قناة السويس أسامة ربيع، خلال يونيو حزيران الماضي، إن إيرادات القناة بلغت 9.4 مليار دولار في السنة المالية 2023/2022، بنمو سنوي يتجاوز 35 في المئة.

(الدولار يساوي 30.93 جنيه)

[ad_2]

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى