عالمي

“مصدر” تستثمر في واحدة من أكبر شركات الطاقة الحرارية الأرضية

مشروع الطاقة الحرارية الأرضية

مشروع الطاقة الحرارية الأرضية

أعلنت شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر”، عن دخولها قطاع الطاقة الحرارية الأرضية من خلال استثمار استراتيجي في شركة “برتامينا جيوثرمال إنرجي” الأندونيسية، التي تعتبر إحدى أكبر شركات الطاقة الحرارية الأرضية في العالم.

ويسمح هذا الاستثمار لشركة “مصدر“، الرائدة في مجال الطاقة النظيفة، بالدخول إلى قطاع الطاقة الحرارية الأرضية، ضمن ثاني أكبر سوق للطاقة الحرارية الأرضية في العالم.

وقال الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، رئيس مجلس إدارة “مصدر”، إن هذا الاستثمار الجديد يجسد التزام شركة مصدر بدعم جهود إندونيسيا في مجال الطاقة النظيفة، وتوفير حلول عملية تعزز أمن الطاقة بشكل متزامن مع خفض الانبعاثات، وهو ما يأتي بالتزامن مع استعداد دولة الإمارات لاستضافة مؤتمر الأطراف COP28 أواخر هذا العام.

وقال الجابر إن: “تحقيق هدف تفادي تجاوز ارتفاع درجة حرارة كوكب الأرض مستوى 1.5 درجة مئوية بحسب اتفاقية باريس، يتطلب الاستفادة من جميع مصادر الطاقة منخفضة الكربون، بما في ذلك المصادر غير المستغلة حاليا مثل الطاقة الحرارية الأرضية. وتؤكد هذه الخطوة التزام مصدر بتعزيز مشروعات الطاقة النظيفة التي تسهم في تعزيز أمن الطاقة وتحقيق انتقال واقعي ومنطقي وتدريجي وعادل في القطاع”.

 من جانبه قال أحمد يونيارتو، الرئيس التنفيذي لشركة “برتامينا جيوثرمال إنرجي”: “نتطلع إلى التعاون مع “مصدر” في المجالات التي تسهم في دعم قدراتنا وتنميتها لتعزيز مكانة الشركة عالميا في قطاع الطاقة الخضراء وتوسيع محفظة مشاريعنا للطاقة الحرارية الأرضية لتكون الأكبر من نوعها على مستوى العالم. حيث نسعى لتطوير مشاريع بقدرة إضافية تبلغ 600 ميغاوات على مدى السنوات الخمس المقبلة لدعم مزيج الطاقة المتجددة في إندونيسيا”.

وتهدف إندونيسيا إلى زيادة قدرتها من الطاقة الحرارية الأرضية من 2.8 غيغاوات في عام 2022 إلى 6.2 غيغاوات بحلول عام 2030. وتستهدف الحكومة تحقيق الحياد المناخي بحلول عام 2060 وتوفير 23 في المائة من مزيج الطاقة لديها من مصادر متجددة بحلول عام 2023.

يذكر أن خبرة “برتامينا جيوثرمال إنرجي” في إدارة وتشغيل منشآت للطاقة الحرارية الأرضية في إندونيسيا تمتد إلى أربعين عاماً، حيث تتجاوز القدرة الإنتاجية لمحفظة مشاريعها 1.87 غيغاوات.

وتعمل تقنية الطاقة الحرارية الأرضية على الاستفادة من الحرارة المتولدة ضمن نواة الأرض لتوفير مصدر ثابت للطاقة، بخلاف الطاقة الشمسية أو طاقة الرياح التي تكون متقطعة بطبيعتها.

وتتسم محطات الطاقة الحرارية الأرضية أيضاً بقدرات تشغيل عالية، أي يمكن أن تعمل بأقصى طاقة لفترات أطول، ما يؤهلها للعب دور مهم في عملية التحول في قطاع الطاقة، ومساعدة الدول التي تعتمد بشكل كبير على هذا النوع من الطاقة على خفض الانبعاثات الكربونية.


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى