مشروع أبل للسيارات ذاتية القيادة يضم حاليا 27 سيارة

وسعت شركة أبل أسطولها للسيارات ذاتية القيادة فى ولاية كاليفورنيا، وذلك بعد أن سجلت أكثر من 24 سيارة جديدة فى هيئة Department of Motor Vehicles، حيث يعتبر هذا توسعا كبيرا للشركة التى ينظر إليها على أنها متخلفة فى سباق تطوير السيارات ذاتية القيادة.

وكانت شركة أبل قد سجلت فى الأصل 3 سيارات رباعية الدفع Lexus Rx450h SUVs بموجب ترخيصها لاختبار المركبات ذاتية القيادة فى أبريل 2017، حيث قامت بتعديلها وتزويدها بعدد من الكاميرات والرادارات وأجهزة الاستشعار لاختبار تكنولوجيا القيادة الذاتية، لتقوم الشركة مؤخرا بإضافة 24 سيارة Lexus أخرى رباعية الدفع.

ووفقا للهيئة المنظمة لاختبارات السيارات، فكانت الشركة قد سجلت سيارتين فى يوليو، و7 فى أكتوبر، و2 فى نوفمبر، و6 فى ديسمبر، و7 فى يناير، ليكون مجموعها 24 سيارة جديدة، يضاف إليها أول ثلاث سيارات حصلت عليها الشركة ليصبح المجموع النهائى لسيارات الشركة الأمريكية نحو 27 سيارة.

وعلى عكس شركات مثل “وايمو” التابعة لجوجل، وشركة أوبر فكانت شركة أبل صامتة حول برنامجها للقيادة الذاتية، والذى يحمل اسم Project Titan، والذى لا يهدف لتطوير سيارات ذاتية القيادة من الأساس، ولكنه يركز على بناء برمجيات القيادة الذاتية التى يمكن أن تتطور لتشمل صناعة السيارات القائمة حاليا، وكان تيم كوك قد أكد فى وقت سابق أن أبل تركز حاليا على أنظمة القيادة الذاتية، وليس لتطوير سيارة تحمل شعار أبل.