مسئول ألماني يحث على توفير استهلاك الغاز الروسي وسط مخاوف من وقف الإمدادات

حذر رئيس الوكالة الاتحادية للشبكات الألمانية، كلاوس مولر، من أن روسيا قد تخطط لوقف توصيل الغاز إلى ألمانيا، وأنه يجب على المستهلكين الاستعداد من الآن.

وأوضح مولر – خلال تصريحات صحفية أوردتها قناة “دويتشة فيليه” الألمانية اليوم، أن روسيا قد تخطط لاستغلال فترة وقف الغاز للصيانة المقبلة المعتادة لخط أنابيب الغاز رقم 1 المعروف بـ “نوردم ستريم” كفرصة لخفض إمداد الغاز إلى ألمانيا بالكامل، ما يجعل الأمر مهم لتوفير أكبر قدر ممكن من الغاز.

وبسؤال مولر ما إذا كانت فترة الصيانة الـ 11 يومًا المخطط لها والتي من المقرر أن تبدأ من الـ 11 من شهر يوليو الجاري “أصبحت فترة صيانة سياسية أطول”، أجاب مولر بأنه “في حالة تم خفض إمداد الغاز من روسيا لفترة أطول لأسباب سياسية، فإنه يجب علينا التحدث بجدية أكثر بشأن سبل خفض الاستهلاك”.

وأشار إلى أنه ينبغي على أصحاب المنازل استغلال الفترة المتبقية قبل بدء موسم التدفئة للاستعداد لمثل تلك الاحتمالية، مضيفًا أنه ينبغي أيضًا أن يتم فحص غلايات الغاز والسخانات بصورة عاجلة لضمان تشغيلها بكفاءة.

وأكد أنه من الممكن أن تخفض عمليات فحص الصيانة استهلاك الغاز بنسبة 10 إلى 15 بالمائة، مشددًا على أنه يتعين أن يتم ذلك في الوقت الحالي وليس خلال فصل الخريف المقبل”، داعيًا التجار العاملين في القطاع إلى التركيز على التدفئة وأنظمة تسخين المياه بهدف تجنب المشكلات.

ومع ذلك شدد المسئول على أنه لا يوجد مصدر آخر للطاقة في الوقت الحالي معرض للخطر سوى الغاز، منوهًا “وضع الأزمة ينطبق على الغاز وليس الكهرباء” وأن الوقود والنفط لا يوجد بهما نقص في الإمداد.

Print Friendly, PDF & Email