مسئول:مصر هي الدولة الوحيدة المؤهلة لتصدير الغاز في منطقة شرق البحر المتوسط

كشف رئيس جمعية الغاز المسال، الدكتور محمد سعد الدين، بأن مصر هي الدولة الوحيدة المنتجة للغاز الطبيعي في منطقة شرق البحر المتوسط التي تمتلك مقومات ووسائل تصدير الغاز، مشيرا بأنه بعد اكتشافات الغاز الجديدة لن تكون المصدر الوحيد في المنطقة فقط وإنما ستنافس كبار المصدرين للغاز فى العالم.

وأوضح سعد الدين، في تصريحات صحفية،  اليوم الأثنين، بأن أبرز المنتجين الحاليين للغاز في منطقة شرق المتوسط هم اليونان وقبرص وإسرائيل، ولا يملكون أية وسائل تؤهلهم لتصدير فائضهم من الغاز الطبيعي، وستكون مصر المتنفس الوحيد لهم لتصديره.

وتمتلك مصر كافة المقومات والإمكانيات التي تؤهلها للتصدير دون منافس فى المنطقة، وتتلخص تلك الإمكانيات فى وجود خطوط أنابيب موجودة بالفعل تربط مصر بالدول المنتجة للغاز، علاوة على امتلاكها مصنعين للإسالة الأول يوجد بمدينة إدكو بمحافظة البحيرة ، والثاني يقع في سواحل مدينة دمياط.

كما أوضح رئيس جمعية الغاز المسال، بأنه بالنسبة لقبرص واليونان، فإن مصر تمتلك خط أنابيب قادم بنحو 200 كيلو متر في عمق البحر حتى حقل ظهر الذى يقترب من السواحل اليونانية والقبرصية بمسافة لا تتجاوز 50 كيلو متر فقط بإمكان الدولتين مدهم فقط لتصدير الغاز خلالهم إلى مصانع الإسالة المصرية، بالإضافة إلى امتلاك مصر خط أنابيب كان مخصص فى السابق لتصدير الغاز لإسرائيل  يمكن استخدامه حاليا فى تحويل الغاز الإسرائيلي والأردني إلى مصانع الإسالة المصرية لتصنيعة.

وأكد بأنه خلال العامين المقبلين ستصيح مصر مركزا عالميا تمتلك  كل الإمكانيات اللوجيستية والإقليمية لتصنيع الغاز وإعادة تصديره لأوربا وكافة دول العالم، ولهذا وقعت مصر مؤخرا عدة اتفاقيات مع الاتحاد الاوربى لتصدير الغاز اعتبارا من مطلع عام 2019 المقبل.