مجموعة شلهوب تعزّز التحوّل الرقمي لتقديم تجربة تسوق إلكتروني خلال أزمة “كوفيد-19”

بين آند كومباني: قيمة سوق التجارة الرقمية لمنتجات التجميل والعناية الشخصية في مجلس التعاون ومصر تقدّر بمليار دولار

مجموعة شلهوب تقدّم تجربة تسوّق شخصية للعملاء بالاستفادة من حلول “سيلزفورس” لإدارة علاقات العملاء

أعلنت مجموعة شلهوب – الشريك الرائد لأرقى العلامات التجارية العالمية في الشرق الأوسط – عن اتفاقية للتحوّل الرقمي بالتعاون مع “سيلزفورس” – الشركة الرائدة في حلول إدارة علاقات العملاء، بهدف تعزيز تجربة العملاء مع التسوّق الإلكتروني، لا سيّما في ظل الظروف الراهنة لأزمة فيروس كورونا “كوفيد-19”.

وتقدّر شركة بين آند كومباني قيمة التجارة الإلكترونية لمنتجات التجميل والعناية الشخصية في كل من جمهورية مصر ودول مجلس التعاون الخليجي بحوالي مليار دولار أمريكي. وضمن مساعيها الرامية إلى التجاوب مع هذا النمو وتلبية هذا التحوّل للعملاء إلى نحو التسوّق الإلكتروني خلال أزمة فيروس كورونا “كوفيد-19″، حرصت مجموعة شلهوب على تسريع إنجاز عملية التحوّل الرقمي لتلبي احتياجات العملاء ومتطلبات التجارة الرقمية. وتضم مجموعة شلهوب ما يزيد عن 125 شركة وشريك ومؤسسات تابعة، وتمتلك 600 متجر بيع بالتجزئة تنتشر في 14 دولة.

وفي وقت سابق من العام 2020، أطلقت مجموعة شلهوب منصتها للتسوّق الإلكتروني الخاصة بثلاث علامات تجارية هي Make Up For Ever، وإيف سان لوران YSL، وسواروفيسكي.

ومن خلال تعاونها مع شركاء قنوات التوزيع مثل “شانغي للاستشارات” وإيماكينا”، واصلت مجموعة شلهوب العمل وفق خطتها للتّحوّل الرقمي من خلال اعتمادها خدمات “سيلزفورس” سحابة الحوسبة التجارية، وسحابة حوسبة التسويق، وسحابة حوسبة الخدمات والتي تهدف إلى دع عمليات التجارة الإلكترونية، وتقديم تجربة تسوّق شخصية للعملاء عبر الدردشة، والبريد الإلكتروني، ووسائل التواصل الاجتماعي، وتطبيق “واتساب”.

وقال كرسيتوف لوكوفيتش، رئيس القسم الرقمي لقطاع منتجات التجميل:” في الوقت الذي تسجّل فيه التجارة الرقمية مستويات نشاط قياسية في الشرق الأوسط، فإن التحوّل الرقمي بات ضرورة ملحّة لمتاجر البيع بالتجزئة الراغبة في التكيّف مع التغيّرات التي تفرضها ظروف أزمة “كوفيد-19”. وبالنسبة لمجوعة شلهوب، فإن عملية التحوّل الرقمي بالتعاون مع “سيلزفورس” تمنحنا القدرة على الاستجابة لمتطلبات العملاء وتزويدهم بفرصة تسوّق منتجات التجميل والعناية الشخصية من منازلهم. مجموعة شلهوب حريصة على تقديم المساعدة اللازمة مع أخذ الظروف القائمة بعين الاعتبار، لتتيح للعملاء تجربة تسوّق لا تُنسى”.

وفي استجابة للطلبات الواردة من العملاء، قامت مجموعة شلهوب بالتعاون مع شركة Molton Brown لتقديم مجموعة فاخرة من مستحضرات غسل اليدين والعناية بالبشرة، كما أطلقت بوابة رقمية خاصة بتقديم خدمة تتيح تواصل العملاء مع أشهر خبراء التجميل، والمكياج، والعطور، والعناية بالبشرة، وذلك دون الحاجة لمغادرة منازلهم.

كما عزّزت المجموعة من تفاعلها وتواصلها مع العملاء عبر تطبيق واتساب، لتتيح بذلك استجابة سريعة وتوفّر نصائح شخصية للعملاء عبر إحدى أكثر منصات التواصل الاجتماعي رواجا في المنطقة.

وبالاستفادة من أدوات “آينشتين” للذكاء الاصطناعي المدمجة في حلول “سيلزفورس”، تحرص المجموعة على توفير تجربة تسوّق شخصية للعملاء من خلال توصيات وأتمتة العملية. كما تستفيد المجموعة من حلول شركة MuleSoft لتعزيز عمليات الدمج عبر مختلف محطات رحلة التسوّق الرقمي، والتجارة الإلكترونية، والخدمات وحتى متاجر البيع بالتجزئة.

وقال تيري نيكولت، نائب الرئيس الإقليمي لوحدة أعمال المشاريع لدى “سيلزفورس” في الشرق الأوسط وإفريقيا:” في أسواق البيع بالتجزئة التي تتسم بسرعة الوتيرة لا سيما في منطقة الشرق الأوسط، وتحديدا في ظل الظروف الراهنة بسبب أزمة فيروس “كوفيد-19″ فإن التميّز في خدمة العملاء في الشرق الأوسط بات أمرا ضروريا – بغض النظر عن أية اختلافات في الموقع، أو التوقيت الزمني، أ الجهاز المستخدم لعملية التسوّق الرقمي. ولا شك أن مجموعة شلهوب تضرب مثالا يحتذى به لأفضل الممارسات التي يمكن للمؤسسات من خلالها التركيز على أهمية العميل، والحرص على الاستجابة لمتطلباته، والاستفادة من توظيف أحدث التقنيات المتاحة في سبيل تقديم أفضل تجربة للعملاء”.