خليجي

«مايكروسوفت» و«أمازون» تسيطران على سوق الحسابات السحابية

[ad_1]

247 مليار دولار حجم سوق الحسابات السحابية في العالم بين 1 يوليو تموز 2022 و30 يونيو حزيران 2023، وبحسب البيانات الفصلية تستحوذ « أمازون» و« مايكروسوفت» و« غوغل» على ما يقرب من ثلثي عائدات البنية التحتية السحابية في الربع الماضي، بحسب تقديرات مجموعة «سينيرجي للأبحاث».

بلغت حصة «أمازون» السوقية في سوق البنية التحتية السحابية في جميع أنحاء العالم 32 في المئة في الربع الثاني من عام 2023، متراجعة اثنين في المئة عن الفترة نفسها من العام الماضي، وشهد المنافسان الرئيسيان لشركات «أمازون» و«مايكروسوفت» و«غوغل» نمواً أقوى قليلاً على أساس سنوي، ما أدى إلى زيادة حصتهما في السوق بنسبة نقطة مئوية مقارنة بالربع الثاني المنتهي في يونيو حزيران من العام الماضي.

وتشير التقديرات إلى أن «أمازون» تثبت نفسها كشركة رائدة في السوق للبنية التحتية السحابية، فلا تزال «أمازون ويب سيرفيسيز» (AWS)، المنصة السحابية المربحة لمتاجر التجزئة عبر الإنترنت، في صدارة المجموعة.

ونما الإنفاق على خدمات البنية التحتية السحابية العالمية بمقدار 10 مليارات دولار أميركي في الربع الثاني من عام 2023 مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، ليصل إجمالي الإنفاق إلى 64.8 مليار دولار أميركي للأشهر الثلاثة المنتهية في 30 يونيو حزيران.

سحابات تحصد أكثر من 80 مليار دولار

وبحسب دراسة أخرى نشرها موقع «ستاتيستا» تتخذ من بيانات الشركات مصدراً لها، فقد تخطت إيرادات كل من «مايكروسوفت» و«أمازون» 80 مليار دولار من نشاطات الحسابات السحابية خلال العام الماضي، وذلك بفضل منتجات مثل «أزور» و«أمازون ويب سيرفيس».

ونجحت الحسابات السحابية في «غوغل» في زيادة إيراداتها لتصل إلى 26.3 مليار دولار عام 2022 مقابل 19.2 مليار في العام السابق بفضل نمو ملحوظ في الربع الأخير من العام، لكن الشركة التي يترأسها سندار بيتشاي لم تكن قادرة على مضاهاة إيرادات «مايكروسوفت» و«أمازون».

أما المشغل الصيني « علي بابا» فقد احتل المرتبة الرابعة بإيرادات بلغت نحو 12 مليار دولار.

ويتوقع جون دينسديل، كبير المحللين في مجموعة «سينرجي للأبحاث»، نمو السوق الصينية للحسابات السحابية بعد سنوات الجائحة.

غياب الشفافية حول المنتجات الفرعية

يؤدي الافتقار إلى الشفافية داخل الأقسام الفرعية الفردية إلى صعوبة المقارنة المباشرة بين نجاح الأنظمة الأساسية المختلفة، فبينما تعلن «ألفابيت»، الشركة الأم المالكة لـ«غوغل»، عن إيرادات المنتج النهائي «غوغل ورك سبيس» كجزء من إجمالي الإيرادات السحابية، يسيطر الكثير من الغموض على إيرادات المنتجات الفرعية لشركة «مايكروسوفت» حيث تقوم بضم إيرادات كل من خوادم «أزور» و«جيت هاب إس كيو إل» داخل إيرادات الخادم السحابي الذكي لـ«مايكروسوفت».

أما «أمازون» التي تعمل بشكل غير واضح ولا تفصل بين الخوادم السحابية بشكل جيد، فمن المتوقع أن تتصدر هذا القطاع الفرعي بهامش كبير، حيث أظهر نزاع قانوني بين لجنة التجارة الفيدرالية الأميركية و«مايكروسوفت» الإيرادات الدقيقة لخادم «أزور» السحابي للسنة المالية 2022، ووفقاً للمستندات المقدمة للجنة فإن إيرادات «مايكروسوفت» قد بلغت نحو 34 مليار دولار بين يوليو تموز 2021 ويونيو حزيران 2022، وهو أقل بكثير مما حققه خادم «أمازون» السحابي «أيه دابليو إس» خلال عام 2022.

كما تتعرض الحسابات السحابية لانتقادات كبيرة بسبب ارتفاع بصمتها الكربونية، فحفظ صورة واحدة أو ملف على جهاز هاتف أو حاسوب يستهلك طاقة أقل بكثير من حفظها على خادم سحابي.

[ad_2]

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى