مؤتمر التكنولوجيا المحفزة لانتاج النفط بالبحرين يبحث احتياجات مصافى البترول

قال وزير النفط البحريني الشيخ محمد بن خليفة ان “العمليات التحفيزية هي من صميم عمل جميع معامل التكرير والبتروكيماويات التي تشهد زيادة في الطلب عليها على العوامل المحفزة في الأسواق العالمية في الآونة الأخيرة” نظرا للتوجيهات الراهنة لزيادة التكامل والكفاءة.

التصريحات جاءت خلال  فعاليات (مؤتمر الشرق الأوسط للتكنولوجيا المحفزة في الإنتاج) التى انطلقت اليوم والذي تستضيفه مملكة البحرين بحضور عدد من منتسبي الشركات النفطية الخليجية والعالمية.

وأشار خليفة الى ان أن برنامج المؤتمر الذي ينعقد تحت شعار (تحقيق أقصى قدر من النجاح من خلال الابتكارات المحفزة) يشمل عددا من الموضوعات “المفصلية والمهمة” التي تشهدها الصناعة النفطية كما سيستعرض سبل تطوير قواعد البيانات حول أداء هذا النوع من المواد الحفازة التجارية التي تلائم احتياجات مصافي شركات البترول.
وكان حفل الافتتاح قد شهد  مشاركة واسعة من المهندسين المتخصصين والفنيين من مختلف الشركات المحلية والإقليمية والعالمية المتخصصة في مجال تكنولوجيا المواد المحفزة في الانتاج