ليبيا تتوقع خفض إنتاجها النفطي بمقدار 200 ألف برميل

تتوقع ليبيا خفض إنتاجها النفطي بمقدار 200 ألف برميل إضافي في اليوم خلال الأسبوع المقبل، حيث يحاول العمال إصلاح خط أنابيب تالف.

ويأتي هذا التخفيض الأحدث بعد أقل من أسبوعين من إغلاق ميليشيات مسلحة أكبر حقل للدولة العضو في منظمة أوبك، وهو حقل الشرارة، مما تسبب في خفض الإنتاج بمقدار 350 ألف برميل في اليوم. وسيتسبب هذا الإغلاق في تقليص الإنتاج الليبي إلى نحو 700 ألف برميل يوميا، وهو الأدنى منذ أكثر من عام، وفقا لوكالة بلومبرج للأنباء اليوم الأحد .

ويمكن لأي انخفاض مستمر فى الانتاج من ليبيا ، التي تمتلك أكبر احتياطيات نفطية في أفريقيا، أن يعرقل جهود أوبك وشركائها لتعزيز الصادرات.

ويجتمع تحالف “أوبك بلس” ، الذى يضم دول منظمة الأوبك وعددا من الدول غير الأعضاء بالمنظمة وعلى رأسهم روسيا ، يوم الثلاثاء ومن المحتمل أن يمضي التحالف في زيادة شهرية أخرى قدرها 400 ألف برميل يوميا، وفقًا لدراسة أجرتها بلومبرج ، حيث يعيد الإمدادات التي توقفت خلال جائحة فيروس كورونا.