خليجي

لا ساعات فاخرة ولا سيارات فارهة.. إليكم ما يتباهى به الأثرياء اليوم

[ad_1]

كيف كنت تعرف إن كان شخص ما من الأغنياء؟ كنت تنظر مثلا إذا كان يضع على معصمه ساعة فاخرة أو تراقب نوع السيارة التي يقودها.

أمّا الآن فأصبح هذا الكلام موضة قديمة، فوفقا لمارك زاندي وهو كبير الاقتصاديين في وكالة موديز، تغيرت اهتمامات الأغنياء في الولايات المتحدة الأميركية وعادات التسوق التي يتَبعونها.

لم يتوقف هؤلاء الأغنياء عن صرف أموالهم على الساعات الغالية والملابس والسيارات من الماركات الفاخرة، ولكنهم خففوا من تلك المصاريف.

وأصبحوا يتباهون بالتجارب.. كرحلات السفر والجولات وحتى الحفلات.

ارتفعت حجوزات العطلات الفاخرة بنسبة 34 في المئة خلال الأشهر الستة الماضية، وتشمل تجارب مثل رحلات القطب الشمالي والجولات الخاصة لمشاهدة الآثار، والوجهات التي لم يسمع بها معظمنا من قبل.

والأغنياء في الولايات المتحدة شديدو الثراء لدرجة أن ما يقرب من 30 في المئة من إجمالي الثروة الوطنية يمتلكها الآن 1 في المئة فقط من السكان.

[ad_2]

Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى