خليجي

لأول مرة .. ليتوانيا تنجح في تشغيل الكهرباء مستقلة عن روسيا

شغلت ليتوانيا شبكة الكهرباء الخاصة بها، مستقلة تماما عن روسيا، للمرة الأولى في التاريخ، بحسب ما أكده مسؤولون في تصريحات أمس.

وكانت شركة “ليتجريد” الليتوانية للطاقة قد أعلنت نجاح الاختبار، حيث قطعت الدولة العضو في الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي “ناتو” جميع خطوطها للربط بشبكة الكهرباء الروسية لمدة عشر ساعات يوم السبت.

ولم يلحظ مستهلكو الكهرباء انقطاع الاتصال التجريبي، الأمر الذي دفع داينيوس كريفيس وزير الطاقة الليتواني، للتحدث عن خطوة كبيرة تجاه استقلال الطاقة”، وفقا لـ”الفرنسة”.

وكانت ليتوانيا قد أعلنت أنها أوقفت تماما واردات الطاقة من روسيا، العام الماضي، موضحة أن الكهرباء المتاحة على الشبكة ستأتي فقط من مصادر محلية، فضلا عن واردات من السويد وبولندا.

وتركز ليتوانيا، علاوة على لاتفيا وإستونيا، على الاستقلال عن مصادر الطاقة الروسية عن طريق الحصول على إمدادات بديلة من النفط والغاز والكهرباء.

ورغم أن دول البلقان لم تعد تستورد الوقود من روسيا منذ الحرب في أوكرانيا العام الماضي، إلا أنها ما زالت تعتمد على روسيا لضمان استقرار شبكات الكهرباء لديها.

ونقلت “بلومبيرج” عن روكاس ماسيوليس، الرئيس التنفيذي في شركة ليتجريد قوله “للمرة الأولى في التاريخ، ستعمل منظومة الكهرباء في ليتوانيا مستقلة، ولذلك نحن نجري استعدادات مسؤولة لهذا الاختبار، وسنكون مستعدين لكل السيناريوهات”.

وكانت ليتوانيا أول دولة أوروبية تستغني عن الغاز الروسي، معلنة استعداد شركتها الحكومية “كا إن” لتلبية بعض الطلبات الأوروبية من مخزونات الغاز العائمة.

وفي نهاية العام الماضي اتجهت أنظار أوروبا إلى مخزونات الغاز الطبيعي العائمة، لعلها تسهم في التخفيف من أزمة الطاقة في القارة.

وأعلنت شركة الغاز الليتوانية “كا إن”، المملوكة للدولة، استعدادها لتلبية طلب سبع شركات أوروبية لاستيراد كميات من الغاز العام الجاري، وفقا لما رصدته منصة الطاقة المختصة.

وقالت الشركة إنها على استعداد لبيع كميات من مخزونات الغاز الطبيعي العائمة تصل إلى 170 ألف متر مكعب عبر محطة كلايبيدا، أول محطة مختصة في عمليات تحويل الغاز الطبيعي المسال في ليتوانيا، وفقا لمنصة “إل إن جي برايم” المختصة في أخبار الغاز الطبيعي عالميا.

وتقع تلك المحطة بالقرب من نهر نيمان بمدينة كلايبيدا – ثالث أكبر مدينة في ليتوانيا – وتختص في أعمال تحويل الغاز الطبيعي المنقول عبر الناقلات البحرية إلى غاز مسال، وهي إحدى العمليات الحيوية المطلوبة خلال عبور الغاز الطبيعي المسال ونقله عبر البحر.


Source link

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى