قطر للبترول توقع اتفاقية لتزويد تايوان بالغاز المسال بإجمالي 1.25 مليون طن سنويًا لمدة 15 عامًا

عبدالله المملوك

تعوّل شركة قطر للبترول على العقود طويلة الأجل، والتي تمتد لما يزيد عن 10 سنوات في إستراتيجيها للهيمنة على سوق الغاز الطبيعي المسال.

وبعد نحو 7 أيام منذ توقيعها اتفاقية لتزويد الصين بنحو مليون طن سنويًا من الغاز المسال لمدة 10 سنوات، وقّعت الشركة اليوم اتفاقية جديدة تزوّد بموجبها تايوان بنحو 1.25 مليون طن سنويًا لمدة 15 عامًا.

الاتفاقية الجديدة أبرمتها قطر للبترول مع شركة سي بي سي، تايوان، بموجبها سيبدأ توريد شحنات الغاز الطبيعي المسال إلى محطات الاستقبال التابعة لسي بي سي، بدءًا من شهر يناير/كانون الأول 2022.

تعتزم قطر للبترول تزويد كميات الغاز الطبيعي المسال المتعاقد عليها بموجب الاتفاقية من مشروع قطر غاز “1”، الذي سيُصبح مملوكًا بنسبة 100% للشركة، بدءًا من 1 يناير 2022.

وتبلغ الطاقة الإنتاجية لقطر غاز “1” -التي تأسست عام 1984 نحو 10 ملايين طن سنويًا من الغاز الطبيعي المسال، وفقًا للمعلومات على موقعها الإلكتروني.

وقع الاتفاقية وزير الدولة لشؤون الطاقة، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للبترول سعد بن شريدة الكعبي، والرئيس والقائم بأعمال رئيس مجلس إدارة شركة سي بي سي شون تشين لي في حفل أقيم عبر تقينة الاتصال المرئي.

وتعكس الاتفاقية التزام قطر بتلبية الطلب المتزايد على الطاقة لعملائها حول العالم من خلال إمدادات الغاز الطبيعي المسال المعتمدة والطويلة الأمد.

وقال الكعبي: “يسعدنا إبرام اتفاقية البيع والشراء طويلة الأمد لتوريد الغاز الطبيعي المسال مع شركة سي بي سي، والتي تشكّل معلمًا جديدًا من معالم شراكتنا القوية والممتدة على عقود”.

وأضاف: “نتطلع إلى بدء عمليات تسليم الشحنات بموجب الاتفاقية ومواصلة إمداداتنا من الغاز الطبيعي المسال بصفة مُورِّد عالمي موثوق ويمكن الاعتماد عليه”.

وتعدّ شركة سي بي سي شريكًا إستراتيجيًا لشركة قطر للبترول، إذ استوردت أكثر من 63 مليون طن من الغاز الطبيعي المسال من قطر، منذ توقيع الاتفاقية الأولى لتوريد الغاز الطبيعي المسال في مارس 2006.