قطاع الطاقة التركي مكبل بحوالى 70 مليار دولار قروض

أكد مسؤول مصرفي تركى بارز أمس إن قطاع الطاقة في تركيا لديه قروض قيمتها 12 مليارا إلى 13 مليار دولار تحتاج إلى إعادة هيكلة من بين إجمالي القروض التى تكبل القطاع البالغة 70 مليار دولار.
وبحسب “رويترز”، أوضح المسؤول الذي يشغل منصب نائب المدير العام في “جارانتي بنك” أن القروض التي تحتاج إلى إعادة هيكلة قد تشكل مشكلة بعد إعادة الهيكلة.
و”جارانتي بنك” هو ثالث أكبر مصرف في تركيا من حيث حجم الأصول، وقام بتمويل بضعة مشاريع للطاقة في تركيا،.

وأشار المسؤول إلى أن نحو 23 مليار دولار من إجمالي قروض القطاع جرى تسديدها بالفعل. من جهته، قال مولود جاويش أوغلو وزير الخارجية التركي أمس إن بلاده لا تستطيع تنويع وارداتها النفطية بسهولة، وذلك بعد انتهاء الإعفاءات التي منحتها الولايات المتحدة من قبل على مشتريات الخام من إيران. وكانت الولايات المتحدة قد طالبت في 22 نيسان (أبريل) من مشتري النفط الإيراني بوقف وارداتهم منه من أول أيار (مايو) أو مواجهة عقوبات، منهية إعفاءات استمرت لستة أشهر سمحت لأكبر ثمانية مشترين من إيران، ومعظمهم في آسيا، بمواصلة استيراد كميات محدودة، وتعد إيران من أكبر موردي النفط لتركيا، التي تكاد تعتمد اعتمادا كاملا على الواردات لتلبية حاجاتها من الطاقة.