في خطوة تعد انطلاقة حقيقية للشركة نحو التكامل.. (KIPIC) تعلن نقل عقود المشاريع رسمياً إليها

هاشم هاشم : يوم تاريخي وانطلاقة فعلية لـ (KIPIC)

محمد غازي المطيري : وقعنا 11 عقداً تم بموجبها نقل المسؤولية
محمد الفرهود : مستمرون في تزويد KIPIC بكل الدعم والخبرات 
أعلنت الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة  (KIPIC)  توقيع عقود نقل مشروعي مصفاة الزور ومرافق استيراد الغاز الطبيعي المسال من شركة البترول الوطنية الكويتية (KNPC) إلى (KIPIC)  ، وكذلك توقيع نقل عقد مستشار إدارة مشروع مجمع البتروكيماويات (PMC) من شركة صناعة الكيماويات البترولية (PIC) إلى (KIPIC) ، وذلك خلال مراسم توقيع جرت أمس الأول (الإثنين)  في مقر شركة البترول الوطنية الكويتية  في الأحمدي. 
وتعد هذه الخطوة الإنطلاقة الحقيقية نحو التكامل ، التي تحققت بمساعدة ودعم لا محدود من القائمين على شركة البترول الوطنية الكويتية وشركة صناعة الكيماويات البترولية وشركة نفط الكويت ،إنجازاً كبيراً بعد ان تم الانتهاء من دراسة الإجراءات المطلوبة والحيثيات القانونية والفنية لنقل تلك العقود إلى (KIPIC خلال فترة زمنية قياسية.
ومنذ تأسيس KIPICرسمياً في أكتوبر 2016 تم تشكيل لجنة مكونة من مدراء العلاقات التجارية والشؤون القانونية في القطاع النفطي بالإضافة إلى خبراء قانونيين، حيث عكفت اللجنة على دراسة الإجراءات وتحديد جميع المتطلبات لنقل عقود المشاريع إليهاورفعت التوصيات اللازمة لذلك مع نهاية 2016.

و قامت اللجنة بالتنسيق مع مدراء مشاريع مصفاة الزور واستيراد الغاز المسال لتحضير اتفاقيات نقل المشاريع والتواصل مع جميع المقاولين لاستطلاع آرائهم حول الاتفاقيات على مدار الفترة من يناير إلى مارس 2017 ، بناءً على المشاورات مع المقاولين، وقد تم انجاز جميع اتفاقيات النقل للمشاريع الرئيسية وقام المقاولون بتوقيعها في نيسان أبريل 2017، وهي كالتالي:

عقد وحدات الانتاج الرئيسية (تكنيكاس ريونيداس / ساينوبك / هانوا) ، وعقد وحدات الإسناد والمرافق (فلور / دايو / هيونداي)، وعقد الخزانات وخطوط الأنابيب الداخلية (سايبم / إسار)، وعقد المرافق البحرية (هيونداي / إس كيه / سايبم)

، وعقد مرافق استيراد الغاز الطبيعي المسال (هيونداي / كوغاز) ،و عقد مستشار إدارة مشروع مجمع البتروكيماويات – PMC (أمك فوستر ويلر)

وتعليقاً على هذا التوقيع قال الرئيس التنفيذي لـ ( KIPIC) هاشم سيد هاشم ” هذا يوم مهم وتاريخي تم فيه نقل مسؤولية عدد من المشاريع التنموية والإستراتيجية من شركات زميلة مثل شركتى البترول الوطنية الكويتية و صناعة الكيماويات البترولية ، ونظراً  لأهمية هذه المشاريع فقد تطلب اتمام نقلها بشكل تجاري وقانوني جهد كبير  للإستعداد لهذا اليوم الذي أعتبره الإنطلاقة الفعلية لـ  (( KIPIC وأتمنى ان تكون هذه الخطوة اضافة مهمة للقطاع النفطي ودولتنا الحبيبة.

بدوره أكد الرئيس التنفيذي لشركة البترول الوطنية الكويتية محمد غازي المطيري ان” عدد العقود الموقعة بلغ 11 عقداً تمت بموجبها نقل مسؤولية إدارة هذه العقود لـ ( KIPIC (، مشدداً على ان “هذا النقل لا يعني وقف الدعم لـ (KIPIC) حيث سيستمر تقديم الدعم اللوجستي والبشري لها كون نجاحها هو نجاح للقطاع النفطي بأكمله”. 
وتابع ” وصلنا لنسبة انجاز في مشروع مصفاة الزور بلغت 28 في المئة وهو ما يعد نسبة جيدة، ووصلنا لنسبة انجاز 11.11 في المئة في مجال اسالة الغاز ولا يوجد أي معوقات”. 
بدوره قال الرئيس التنفيذي لشركة صناعاة الكيماويات البترولية الكويتية محمد الفرهود ان هذه انطلاقة حقيقية لـ (KIPIC) التي نشأت فكرتها كشركة عملاقة قبل ثلاث سنوات
وتابع” تم نقل بعض المهام لـ (KIPIC) فيما يتعلق بمسؤولية متابعة المشروعات وخاصة مشروعات البتروكيماويات المتكاملة ومصفاة الزور ونحن مستمرون في الدعم إلى حين استكمال (KIPIC) لكافة مشروعاتها مع الاستمرار في تزويدها بكل الدعم والخبرات ونتمنى لها النجاح وان نرى اليوم الذي يتم فيه الانتهاء من انجاز تلك المشاريع”.