علماء يكتشفون بحيرات المياه المالحة على سطح المريخ

اكتشف علماء إيطاليون مجموعة من البحيرات المالحة تحت الأنهار الجليدية فى القطب الجنوبى للمريخ، حسبما ذكرت وسائل الإعلام، وفقًا لمجلة Nature Astronomy ، تم الاكتشاف بالاستناد إلى بيانات من المسبار المدارى Mars Express التى تم الحصول عليها فى الفترة من 2010 إلى 2019، ويقدر الباحثون أن المجموعة تتكون من أربعة مسطحات مائية، أكبرها يقع فى الوسط ويبلغ عرضه 30 كيلومترًا، وتقع البحيرات على عمق كيلومتر ونصف.

قال المختصون فى بيان: “نفترض أنها مليئة بمحلول ملحى كثيف من البركلورات، والذى يفترض أنه يظهر بشكل دورى فى المناطق القطبية من الكوكب”.

ويلاحظ العلماء أن وجود الماء السائل يزيد من احتمالية وجود حياة جرثومية على المريخ أو تحت سطحه، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من البحث لتأكيد الفرضية.
وتأتى هذه الخطوة بعد أن أطلقت ناسا المسبار الحامل لروفر Mars 2020 Perservance بنجاح من قاعدة كيب كانافيرال الجوية في فلوريدا فى يوليو الماضى، وسوف تستغرق الرحلة الفضائية إلى المريخ سبعة أشهر، ومن المتوقع أن يصل الروفر إلى هناك 18 فبراير المقبل، حيث سيهبط على الكوكب الأحمر، لكي يبدأ برنامجه الذي سوف يستمر حتى عام 2023 على أقل تقدير، حسب روسيا اليوم.

وستنفق “ناسا” خلال هذه الفترة ملايين الدولارات لصيانة الروفر، ومعالجة المعلومات الواردة منه. وسيقوم الروفر بالبحث عن آثار للكائنات المجهرية في قعر بحيرة قديمة، وجمع عينات للصخور الجبلية، ويتوقع أن تنقل هذه العينات إلى الأرض بعد 11 عام، حيث سترسل”ناسا” والوكالة الفضائية الأوروبية مسبارا آخر.