علماء صينيون يطورون محطة طاقة نووية افتراضية لتقييم السلامة

طور علماء صينيون محطة طاقة نووية افتراضية فى إطار مجتمع رقمى، وهى عبارة عن نظام برمجيات للمساعدة فى تقييم سلامة أنظمة الطاقة النووية وكفاءتها.

وذكرت وسائل إعلام صينية اليوم الخميس، أن البحث الخاص بهذه المحطة الافتراضية تم نشره تحت اسم (فيرتشوال 4 دى إس)، فى المجلة الدولية لأبحاث الطاقة.

وتقوم فكرة المحطة الافتراضية على أساس أنه يمكن للمحاكاة الرقمية المتقدمة استعادة العمليات المادية المعقدة قدر الإمكان والتنبؤ بسلوك نظام الطاقة النووية وأداء السلامة.

واستخدم العلماء الصينيون من معهد تكنولوجيا سلامة الطاقة النووية التابع للأكاديمية الصينية للعلوم – الذين طوروا المحطة الافتراضية – تقنية المعلومات لإنشاء منصة محاكاة متكاملة لبيئة محطة الطاقة النووية بأكملها، حيث يمكن تحليل سلامة مفاعل نووى، والسلامة من الإشعاع والأثر البيئى، وتوفير أداة بحث لتصميم السلامة النووية وتقييمها، والإنذار بالحوادث، واتخاذ القرارات فى حالات الطوارئ وتقييم المخاطر الاجتماعية.