طاقة الرياح في ألمانيا تهزم الفحم والمحطات النووية

نجحت محطات طاقة الرياح البرية، والبحرية في ألمانيا، في إنتاج كميات كبيرة من الكهرباء، تجاوزت تلك المنتجة من الفحم الصلب والمحطات النووية، للمرة الأولى في تاريخ البلاد، وفقًا لما نقلته بلومبرج عن جمعية فرانهوفر الألمانية للبحث العلمي.

قال برونو بيرجر، البروفيسور لدى جمعية فرانهوفر، إن محطات الفحم قلصت خلال العام الجاري إنتاجها من الفحم الصلب لصالح الفحم الحجري في مساع لخفض مصاريف التشغيل، فيما تأثرت عمليات إنتاج الكهرباء من المحطات النووية في ظل وقف الوحدة “B” في محطة جروندرمينجين لعدة فترات متعاقبة.

وفي الوقت نفسه تمتلك محطات الرياح البرية والبحرية قدرات تصل إلى 54 جيجيا وات، متفوقة على جميع المصادر الرئيسية الأخرى للطاقة في ألمانيا، وتمكنت الخميس، من إنتاج 46% من احتياجات ألمانيا من الكهرباء.