صحيفة أمريكية: اكتشافات الغاز المصرية أقوى وأكبر من نظيرتها التركية

التنقيب عن الغاز

أكدت وكالة “أسوشيتيد برس” الأمريكية أن اكتشاف 320 مليار متر مكعب من الغاز في البحر الأسود قبالة سواحل تركيا، أصغر من الاكتشافات الأخرى في شرق البحر الأبيض المتوسط، حيث يمتلك حقل ظهر في مصر 850 مليار متر مكعب.

وقال العديد من المحللين والمسئولين إن المشاريع الخارجية والمحلية التي قام بها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مؤخرًا، بما في ذلك تحويل معلم آيا صوفيا إلى مسجد والمخاطرة بمواجهة مباشرة مع اليونان المجاورة بشأن النزاعات الإقليمية، تهدف إلى تحويل انتباه الجمهور التركي بعيدًا عن الاقتصاد المنهك في تركيا.

وأضافت أن البنك المركزي التركي أنفق عشرات المليارات من الدولارات من احتياطاته من العملات الأجنبية لدعم الليرة هذا العام، ورغم هذه الجهود، سجلت الليرة أدنى مستوى قياسي لها عند 7.4 للدولار هذا الأسبوع.

وأشارت إلى أن ازدهار الإقراض الأخير من قبل البنوك التركية التي تديرها الدولة أدى إلى تغذية الطلب على الواردات وتوسيع عجز الحساب الجاري لتركيا، ويعني التراجع في الاستثمار الأجنبي وعائدات السياحة أن تركيا لديها أموال أقل لتمويل هذه الفجوة، وتزايد المخاوف بشأن عدم الاستقرار المالي والاقتصادي، وبالتالي عدم قدرتها على تطوير حقل الغاز المكتشف حديثًا وتجهيز البنية التحتية اللازمة له.

وأوضح المحللون أن عجز الحساب الجاري التركي لن ينتهي باكتشاف البحر الأسود، وبالتالي مساهمة الحقل سيكون له تأثير ضئيل على مدى فترات طويلة لن تقل عن 7 سنوات، ولن تكون ملموسة.