شيفرون الأميركية تعلن عودة الإنتاج في أكبر حقل نفط بقازاخستان

أعلنت شركة شيفرون الأميركية عودة إنتاج بصفة تدريجية في حقل تنغيز- أكبر حقل نفط في قازاخستان- والذي تعرضت الإمدادات منه للتعطل خلال الأيام الماضية بالتزامن مع تصاعد الاحتجاجات في البلاد على خلفية أزمة ارتفاع أسعار الوقود.

كان الإنتاج في حقل تنغيز، قد شهد انخفاضًا، في الأيام القليلة الماضية حيث عطل بعض المقاولين خطوط النقل دعماً للاحتجاجات التي تجري في جميع أنحاء الدولة الواقعة في آسيا الوسطى.
عودة إنتاج نتغيز

قالت شيفرون، أكبر منتج للنفط الأجنبي في قازاخستان التي تمتلك 50% في مشروع تنغيز، في بيان لها في وقت متأخر من مساء أمس: “الإنتاج يرتفع بأمان وتدريجي في حقل نتغيز للوصول إلى المعدلات الطبيعية، التي تقدر بنحو 700 ألف برميل يوميًا.

تعد قازاخستنان منتج رئيس للنفط حيث بلغ إنتاجها نحو 1.6 مليون برميل يوميًا في الأشهر الأخيرة، ونادرًا ما تشهد الإنتاج تعطلًا بسبب الاضطرابات أو الكوارث الطبيعية.

قالت مصادر إن القطارات تستخدم لنقل غاز النفط المسال وهو منتج ثانوي من استخراج النفط، حسبما ذكرت وكالة رويترز.

كانت شيفرون قد أجرت في 6 يناير/كانون الثاني الجاري، “تعديلًا” على مستويات الإنتاج في تنغيز – أكبر مساهم في مزيج خام قازاخستان الرئيس “سي بي سي”- بعد أن قام العمال المتعاقدون بتنظيم احتجاج لدعم المظاهرات في أماكن أخرى في غرب البلاد المرتبطة بـ زيادة أسعار الوقود.