“شل” تحقق زيادة 39% في الأرباح بدعم من ارتفاع أسعار النفط

حققت شركة رويال دتش شل ارتفاعا فى  أرباح الربع الثالث من العام وصل إلى أعلى مستوى في أربع سنوات بدعم من صعود أسعار الخام .

وسجل صافي الربح العائد للمساهمين في الربع الثالث زيادة بنسبة 39 بالمئة إلى 5.624 مليار دولار على أساس سنوي مقارنة مع 5.766 مليار دولار في متوسط توقعات محللين أعلنته الشركة.
وكانت الشركة حققت صافي ربح قدره 4.691 مليار دولار في الربع الثاني.
وشهدت ثاني أكبر شركة نفط وغاز مدرجة في العالم زيادة في التدفقات النقدية من العمليات بنحو 60 بالمئة إلى 12.1 مليار دولار بدعم من وفورات كبيرة في التكلفة في الأعوام القليلة الماضية.
وقال بن فان بيوردن الرئيس التنفيذي للشركة في بيان “الأداء التشغيلي الجيد في شتى أنشطة شل أثمر عن أحد أقوى نتائجنا الفصلية على الإطلاق”.

وتلقت الأرباح دعما من زيادة أسعار النفط والغاز إلى جانب مساهمات أكبر من العمليات التجارية، وإن كان ذلك قابله ضعف في هوامش أرباح التكرير وتأثيرات متعلقة بالضريبة وأسعار الصرف.
وأطلقت شل برنامجا لإعادة شراء أسهم بقيمة 25 مليار دولار في يوليو لتفي الشركة بتعهدها بتعزيز عوائد المساهمين بعد الاستحواذ على بي.جي جروب في عام 2016، مما يعكس الثقة في قدرة الشركة على جلب تدفقات نقدية مستقبلا وتوقعات نمو الأرباح.
وقالت شل إنها استكملت الشريحة الأولى من إعادة شراء الأسهم في أكتوبر بقيمة ملياري دولار وتطلق الشركة شريحة ثانية بقيمة تصل إلى نحو 2.5 مليار دولار بحلول 28 يناير.
وانخفض إنتاج النفط والغاز في الربع الثالث اثنين بالمئة على أساس سنوي إلى 3.596 مليون برميل من المكافئ النفطي.