شركة Epic Games وناسا ينشئان واقعا افتراضيا للمريخ قبل أول بعثة بشرية

أنشأت وكالة ناسا وشركة Epic Games، الشركة المصنعة للعبة Fortnite، نسخة افتراضية من كوكب المريخ، سيستخدمها رواد الفضاء في المستقبل للتدريب قبل أول هبوط بشري، وتحدت وكالة الفضاء المطورين والمصممين لإنشاء سيناريوهات داخل هذا العالم الافتراضي يمكن أن يواجهها أول طاقم عند وصولهم.

ووفقًا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، هذا يشمل الأمور العادية، مثل إقامة معسكر القاعدة وتأمين مصدر الطاقة، وكذلك التصدي لأمور مثل العاصفة الترابية الشديدة والإشعاع.

سيشهد تحدي NASA MarsXR، الذي تم تنظيمه بالشراكة مع HeroX، منصة حلول التعهيد الجماعي، مشاركة ما يصل إلى 20 فائزًا في جائزة قدرها 70000 دولار.

تنقسم التحديات إلى خمس فئات: إعداد المعسكر، والبحث العلمي، والصيانة، والاستكشاف، وفئة عامة.

يحتاج المطورون في كل سيناريو، إلى إنشاء أصول وعمليات يمكن لرواد الفضاء في المستقبل اتباعها أثناء ارتداء نظارات الواقع الافتراضي للاستعداد للمهمة.

وتعد ناسا ليست الوكالة الوحيدة التي تأمل في الوصول إلى المريخ، ولكن أعلن إيلون ماسك عن هدفه المتمثل في وجود بشر على الكوكب الأحمر بحلول نهاية العقد، وتقول الصين إنها ستصل إلى هناك بحلول أواخر العقد الثالث من القرن الحالي.

اعترف ماسك سابقًا أن الرحلة الأولى إلى المريخ ستكون عملاً شاقًا وخطيرًا وفي ظروف صعبة، وسيتمكن المطورون من الوصول إلى بيئة اختبار الواقع الافتراضي (XR) الخاصة بناسا وEpic Games، والتي تتضمن أيضًا بعض الأصول الافتراضية مثل بدلات الفضاء والمركبات الجوالة.

صممت شركة Epic Games، باستخدام محرك Unreal Engine 5، نظام دعم عمليات Mars XR، وسيحصل المشاركون في تحدي MarsXR التابع لناسا على أول وصول إلى بيئة الواقع الافتراضي هذه.