سوريا.. أزمة الوقود مستمرة رغم وعود الحكومة

البنزين

على الرغم من كل وعود النظام لحلها، مازالت أزمة الوقود المندلعة منذ أسابيع في سوريا مستمرة حتى اليوم.

وبحسب المعلومات، لا تزال طوابير الآليات متوقفة عند محطات الوقود بشكل كبير بعد تخفيض الكميات المقدمة للمحطات من قبل سلطات النظام في ظل العجز الاقتصادي وتبعاته على حياة المواطن السوري، حيث يضطر صاحب الآلية للوقوف يومين متواصلين على الطابور للحصول على بعض اللترات من “البنزين”، وبعضهم الآخر لا يتمكن من الحصول المادة رغم انتظاره لساعات متواصلة.

ولأزمة المحروقات تبعات أخرى، فالزراعة تعتمد بشكل أساسي على المازوت في ضخ مياه ري، ومن دونه قد تتجه المنطقة إلى مجاعة.

كما أن غياب مادة البنزين كفيل بتوقف حركة النقل، وبالتالي ارتفاع الأسعار بالمنطقة.