سفينة بترول عملاقة تعبر قناة السويس بتكلفة مليوني ونصف مليون دولار

Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2018-12-25 14:13:11Z | |

عبرت سفينة تكرير البترول العملاقة Firenze fpso،  المجرى الملاحي لقناة السويس امس في طريقها إلى الإمارات ،وسددت السفينة مليوني ونصف مليون دولار كرسوم عبور للقناة، وأشرف على عبور السفينة 6 مرشدين وجرى تخصيص 5 قاطرات عملاقة لسحب السفينة من الخلف وعلى رأسها القاطرة عزت عادل، أكبر قاطرة في الشرق الأوسط، في واحدة من أصعب عمليات القطر في قناة السويس الجديدة.

ووفقا ل”مصراوى”قال الفريق مُهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، رئيس الهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة القناة، إن عبور السفينة مقطورة من الخلف بعدد خمسة من قاطرات الهيئة، من خلال ترتيبات وإجراءات ملاحية خاصة حيث تعبر السفينة عبر القناة الجديدة للاستفادة من المزايا الملاحية للقناة.

وأضاف “مميش” في بيان رسمي، أن عملية عبور سفينة التكرير من أصعب عمليات العبور، واختير مسار قناة السويس لعدم وجود انحناءات خطرة، ما يُيسر من عملية القطر أثناء عبورها القناة.

تُعد السفينة FIRENZE FPSO التي ترفع علم إيطاليا واحدة من أكبر سفن تكرير البترول المعروفة عالمياً منذ تدشينها عام 1989.

يبلغ طول السفينة 268 مترًا، وعرضها 42,5 متر، والوزن الكلي لها 90 ألف طن، بحمولة 59 ألف طن، وتعبر القناة بغاطس 8.5 أمتار.

وأكد الفريق مميش جاهزية القناة لاستقبال الأجيال الحالية والمستقبلية من كافة أنواع السفن، الأمر الذي لم يكن ليتحقق لولا نجاح مشروع قناة السويس الجديدة في تطوير المجرى الملاحي ورفع كفاءته الفنية بزيادة أبعاد وأعماق القناة وغاطسها ومناطق الازدواج بها لتواكب متطلبات الثورة الجديدة في صناعة السفن العملاقة ذات الغواطس الكبيرة ولتعظيم الاستفادة من التنامي المتوقع في مؤشرات حركة التجارة العالمية.

وأشاد الفريق مُهاب مميش بمرشدي هيئة قناة السويس ورجال إدارة التحركات لما قاموا به من جهد كبير لتيسير عبور السفينة في القناة.

كما شهدت قناة السويس عبور 55 سفينة من الاتجاهين بإجمالي حمولات4.1 مليون طن، بلغ عدد السفن العابرة من اتجاه الشمال 30 سفينة بحمولات 2.3 مليون طن، فيما عبرت من اتجاه الجنوب 25 سفينة بحمولات 1.8 مليون طن.

فيما عبرت 8 سفن عملاقة تزيد حمولاتها عن 150 ألف طن للسفينة الواحدة، فيما عبرت سفينتان ضمن شريحة الحمولات التي تتراوح بين 100 إلى 150 ألف طن للسفينة الواحدة .

تصدرت حركة الملاحة من اتجاه الشمال سفينة الحاويات العملاقة CMA CGM LOUIS BLERIOT التي ترفع علم مالطا، والمُصنفة كإحدى أكبر سفن الحاويات في العالم بحمولة 227 ألف طن، في رحلتها القادمة من إسبانيا والمتجهة إلى الإمارات العربية المتحدة.

بينما جاءت سفينة الحاويات الضخمة MSC LIVORNO التي ترفع علم ألمانيا على رأس قافلة الجنوب بحمولة 157.8 ألف طن في رحلتها القادمة من سنغافورة والمتجهة إلى مصر.